• الأحد 21 أبريل 2019
  • بتوقيت مصر12:11 ص
بحث متقدم

مقتل 14 من قوات حفتر منذ انطلاق عملية طرابلس

عرب وعالم

اشتباكات بين قوات حفتر و تشاديين
اشتباكات بين قوات حفتر و تشاديين

المصريون ووكالات

قُتل 14 عسكريا من قوات خليفة حفتر، خلال المواجهات الدائرة في ضواحي مدينة طرابلس، ضد قوات حكومة الوفاق الوطني بليبيا المعترف بها دوليا.جاء ذلك على لسان المتحدث باسم قوات حفتر، أحمد المسماري، السبت، خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة بنغازي، شرقي البلاد، عن تطورات العملية العسكرية التي أعلنها حفتر الخميس، نحو العاصمة طرابلس. وقال المسماري إن تعليمات صدرت لسلاح الجو التابع لقوات حفتر المدعومة من برلمان طبرق، "باستهداف أي طائرة حربية فوق منطقة العمليات بطرابلس ومحيطها وضرب المطار الذي أقلعت منه". 
وفي مقابل إعلان غرفة العمليات الجوية بالكلية العسكرية مصراتة مسؤوليتهها عن تنفيذ غارات على مواقع قوات حفتر بمدينتي غريان ومزدة، القريبتين من طرابلس، ردت قوات الأخير بإعلان حظر للطيران فوق المنطقة. 
وفي حين، لم يفصح المسماري عن المناطق التي تسيطر عليها قواته، أعلنت قوة حماية طرابلس التابعة لحكومة الوفاق، إن "قوات المنطقة العسكرية الغربية (تابعة للوفاق) تمكنت من بسط سيطرتها على كافة مناطق ورشفانة (محاذية لطرابلس) ودحر القوات المهاجمة". 
وفي بيان نشر السبت عبر صفحتها على فيسبوك، قالت قوة حماية طرابلس، إن "قوات الوفاق دحرت قوات حفتر إلى حدود غريان (سيطر عليها حفتر الخميس) بعد أسر عشرات منهم وتكبيدهم خسائر فادحة وغنم عدد من آلياتها". 
ويأتي التصعيد العسكري من جانب حفتر، مع تحضيرات الأمم المتحدة، لعقد مؤتمر للحوار في مدينة غدامس الليبية (جنوب غرب)، بين 14 و16 أبريل الجاري، ضمن خريطة طريق أممية لحل النزاع في البلد العربي الغني بالنفط.
ومنذ 2011، تشهد ليبيا صراعا على الشرعية والسلطة يتمركز حاليا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، في طرابلس (غرب)، وقائد قوات الشرق خليفة حفتر، المدعومة من مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق . 

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تستحق رئيسة وزراء نيوزلندا جائزة نوبل؟

  • فجر

    03:57 ص
  • فجر

    03:57

  • شروق

    05:26

  • ظهر

    11:59

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:32

  • عشاء

    20:02

من الى