• الإثنين 17 يونيو 2019
  • بتوقيت مصر04:34 م
بحث متقدم
إيكومنست:

نقلة نوعية لقطاع الطاقة بمصر.. هذه التفاصيل

آخر الأخبار

"إيني" توقع اتفاقيتن للتنقيب عن النفط في مصر
"إيني" توقع اتفاقيتن للتنقيب عن النفط في مصر

علا خطاب

تحت عنوان "انطلاقة جديدة في مجال الطاقة بمصر"، ذكرت صحيفة "إيكومنست" البريطانية، أن إطلاق جولة عطاءات لشركات النفط العالمية في مياه البحر الأحمر غير المستكشفة سابقًا يمثل انطلاقة لقطاع الطاقة المصري.

 وتابعت الصحيفة، في تقريرها، أن مياه البحر الأبيض المتوسط شهدت بالفعل تطورًا كبيرًا من قبل مصر والدول الساحلية الأخرى، حيث أثار اكتشاف حقل ظهر، والذي بدأ الإنتاج منه في أواخر عام 2017 ، تطورًا كبيرًا لمصر، كما خلق محور الاستثمار الضخم في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، فرصًا لتحلية المياه لمواجهة الخطر المتزايد المتمثل في نقص المياه.

وأوضح التقرير أنه تم إطلاق جولة العطاءات في البحر الأحمر يوم 10 مارس من قبل شركة جنوب الوادي للبترول القابضة (Ganope ) وهي شركة تابعة لوزارة البترول، وهى تتألف من عشرة مباني، كل منها يزيد قليلاً على 3000 كيلومتر مربع، وتمتد من مدخل خليج السويس إلى الحدود السودانية.

وسيتم منح الشركات اتفاقية مشاركة في الإنتاج، بناءً على فترة الاستكشاف القصوى البالغة تسع سنوات، وتتعلق العناصر التنافسية في جولة العطاء بالنسبة المئوية لاسترداد التكلفة، ويستند ذلك إلى حصة لا تقل على 60 في المائة بالنسبة لشركة Ganope للشريحة الأولية، والتي تتعلق بسعر خام برنت بقيمة 40 دولارًا أمريكيًا لكل برميلًا أو أقل وإنتاج يصل إلى 5000 برميل يوميًا من النفط أو 100 متر مكعب في اليوم من الغاز الطبيعي أو غاز البترول المسال ويأتي إطلاق جولة العطاءات الجديدة في أعقاب منح خمس كتل استكشافية في البحر الأبيض المتوسط في منتصف شهر فبراير وسبع في خليج السويس والصحراء الغربية، وقالت الحكومة إنها تخطط لإطلاق جولتين أخريين من العطاءات في عام 2019، إحداهما للبحر الأبيض المتوسط والأخرى للمناطق المعرضة للنفط في الصحاري الشرقية والغربية وخليج السويس.

وعقب الموقع فإن هذا النشاط الاستكشافي المكثف والتوسع إلى البحر الأحمر يعززان على المدى الطويل من الإمدادات الإضافية من النفط والغاز في مصر، ووصل إنتاج النفط في البلاد إلى ذروته عند حوالي 900000 برميل في منتصف التسعينيات، لكنه انخفض بعد ذلك مع نضوب الاحتياطيات في الحقول الناضجة في خليج السويس.

بينما خلال العقد الماضي، بلغ متوسط الإنتاج حوالي 700000 برميل يوميا، بما في ذلك المكثفات وسوائل الغاز الطبيعي، ولكن لم تكن هناك اكتشافات جديدة رئيسية للنفط، وانخفض الإنتاج في عامي 2017 و2018. وتستهلك مصر حاليًا حوالي 850000 برميل يوميًا من الزيت، وحقق إنتاج الغاز الطبيعي مؤخرًا انتعاشًا قويًا، بعد تطوير العديد من الحقول الجديدة الرئيسية في شرق البحر الأبيض المتوسط وحالياً ينتج حوالي 6.8 مليار قدم مكعب في اليوم، وهو ما يكفي لتلبية الطلب المحلي والسماح للصادرات المحدودة عبر خط أنابيب إلى الأردن ومن خلال محطات تصدير الغاز الطبيعي المسال.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة الأهلي مع اتحاد الكرة؟

  • مغرب

    07:06 م
  • فجر

    03:13

  • شروق

    04:55

  • ظهر

    12:01

  • عصر

    15:39

  • مغرب

    19:06

  • عشاء

    20:36

من الى