• الخميس 21 مارس 2019
  • بتوقيت مصر05:20 ص
بحث متقدم

ننشر التقرير السري للعصابات التي اقتحمت فندق سميراميس

قضايا وحوادث

تأجيـل محاكمة المتهمين بالهجوم على فندق الأهرامات الثلاثة
تأجيـل محاكمة المتهمين بالهجوم على فندق الأهرامات الثلاثة

شيماء السيد

واصلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، فض أحراز قضية "اقتحام الحدود الشرقية"، المُتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي و آخرين.

واستعرضت المحكمة تقرير معنون أنه للعرض على المستشار النائب العام، مؤرخ من أعلاه 19 فبراير 2013، ومُدون عليه بأنه سري للغاية ويُفرم عقب قرائته، يتناول التقرير وقائع المحضر رقم 609 لسنة 2013 إداري قصر النيل، الذي يشير إلى أنه في 30 يناير حرر قسم قصر النيل أثبت فيه محرره قيام تشكيلات عصابية بتنفيذ مشاريع إجرامية ممنهجة غرضها إحداث الفوضى و التعدي على قوات الشرطة،وقد تجمعت مجموعات منهم خلف فندق سميراميس، وبحوزة بعضهم أسلحة نارية، استخدموها في إطلاق الأعيرة النارية في الهواء عشوائيًا، مُحدثين الفوضى في محيط الفندق، وقاموا باقتحامه على موجتين فيما بين الثانية عشر بعد منتصف الليل، حتى الثالثة فجرًا من ذات اليوم، وتمكنوا من سلب بعض محتوياته و الفرار بها تحت ستار الأعيرة النارية التي أطلقوها صوب قوات الشرطة التي كانت تلاحقهم.

وتابع التقرير أنه وبعد إلقاء قوات الشرطة القبض على عشرة من عناصر اجرامية من المُنفذة للموجة الأولى، أثناء اقتيادهم لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، نفذت مجموعة أخرى موجة ثانية وحاصرت الشرطة 8 منهم داخل الفندق، وتمكن الباقون من الفرار .

وأشار التقرير الى سقوط أحد المضبوطين أرضًا متأثرًا بجروح  نتجت عن إصابته بأعيرة خرطوش وتوفى على أثرها، وشهد محرر المحضر و مجري التحريات أن إصابته حدثت من جراء أعيرة نارية أطلقها مجموعة من مثيري الشغب صوب قوات الشرطة تمكينًا له من الفرار من مسرح الحادث، إلا أنها حادت عن هدفها و أصابته، كما تسبب إطلاقهم لتلك الأعيرة النارية من إصابة ضاطبين و ثلاثة مجندين من قوات الشرطة، وتم القبض على أحد المتهمين من ميدان التحرير و بحوزته خزينة حديدية، واعترف حال مواجهته من سرقتها من داخل الفندق،

وثبت من تحريات جهة البحث أن المتحرى عنه محمد عبد المعطي إبراهيم الشهير بـ"محمد المصري" قد تولى إدارة و قيادة التشكيلات العصابية التي نفذت موجات الاقتحام على الفندق.

تعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين عصام أبو العلا، وحسن السايس، وأمانة سر حمدي الشناوي.

وتأتى إعادة محاكمة المتهمين، بعدما ألغت محكمة النقض في نوفمبر قبل الماضي الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات، برئاسة المستشار شعبان الشامي بـ"إعدام كل من الرئيس الأسبق محمد مرسي ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية ونائبه رشاد البيومي، ومحيي حامد عضو مكتب الإرشاد ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل والقيادي الإخواني عصام العريان، ومعاقبة 20 متهمًا آخرين بالسجن المؤبد" ، وقررت إعادة محاكمتهم.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد إلزام المقبلين على الزواج باجتياز دورة تأهيلية؟

  • شروق

    06:03 ص
  • فجر

    04:40

  • شروق

    06:03

  • ظهر

    12:07

  • عصر

    15:35

  • مغرب

    18:12

  • عشاء

    19:42

من الى