• الأحد 24 مارس 2019
  • بتوقيت مصر11:05 م
بحث متقدم
في ذكرى الإفراج عنه..

الزمر: أشكر هؤلاء وعلى رأسهم "المشير طنطاوي"

الحياة السياسية

عبود الزمر
عبود الزمر

عبد القادر وحيد

وجّه عبود الزمر عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية رسالة شكر لكل من ساهم في الإفراج عنه قبل ثماني سنوات.

 وكتب الزمر على حسابه في تويتر: "فى ذكرى الإفراج عنى 12 / 3 / 2011 أحمد الله تعالى الذي وهبنى الحرية بعد سجن طال لثلاثة عقود، مع خالص شكرى لأبطال يناير الذين حملوا راية التغيير، وللمجلس العسكري بقيادة المشير طنطاوي وكذلك اللواء محمود وجدى وزير الداخلية الأسبق الذي أعد مذكرة الإفراج".

وأضاف الزمر أيضا: " أشكر أسرتى وأقاربى الذين تحملوا معى  أعباء هذه المحنة الطويلة، وأخص بالشكر والتقدير مثلث التضحية والوفاء، الذين لم يتخلفوا لحظة عن دعمنا ورعايتنا  (عمى عبد الموجود الزمر -خالتي أم طارق - زوجتي أم الهيثم ).

كما قدم الشكر للمحامين الذين دافعوا عنا بكل مهنية وإخلاص، بالإضافة إلى وسائل الإعلام التي أبرزت قضيتنا من منظور مهنى عادل كجريدة الشعب والنور والوفد والمصريون والحقيقة وكذلك الكتّاب مثل الأساتذة فهمى هويدى، شردى، عادل حسين، مجدي حسين، عبد القدوس. جمال سلطان، أحمد رجب، محمد مورو، وغيرهم، شكراً للجميع.

يذكر أن المجلس العسكري أصدر قرارا بالإفراج  عن عبود الزمر وابن عمه طارق الزمر مساء الخميس 11 مارس 2011 حيث كانا يقضيان عقوبة مشددة بالسجن، إثر إدانتهما بأحكام صادرة من المحكمة العسكرية العليا، ومن محكمة جنايات أمن الدولة العليا «طوارئ» (اغتيال السادات).

وقد بلغت الأحكام الصادرة ضد عبود الزمر 65 عاما، فى ضوء حكمين بالسجن المؤبد مرتين 50 عاما إلى جانب 15 عاما أخرى، بينما بلغت العقوبة فى حق طارق 47 عاما، من بينها السجن المؤبد 25 عاما، إلى جانب السجن المشدد 22 عاما أخرى.

وجاء الإفراج عن عبود وطارق الزمر فى ضوء قرار من المجلس بالعفو عن باقى العقوبات السالبة للحرية المحكوم بها على المسجونين الذين أمضوا نصف مدة العقوبة المحكوم بها عليهم، والبالغ عددهم 60 شخصا.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد إلزام المقبلين على الزواج باجتياز دورة تأهيلية؟

  • فجر

    04:34 ص
  • فجر

    04:36

  • شروق

    05:59

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:35

  • مغرب

    18:14

  • عشاء

    19:44

من الى