• الخميس 21 مارس 2019
  • بتوقيت مصر08:38 م
بحث متقدم

تونس.. احتجاج بالعاصمة على وفاة 12 رضيعا في مستشفى حكومي

عرب وعالم

علم تونس
علم تونس

المصريون ووكالات

تظاهر عشرات النشطاء الاجتماعيين، الثلاثاء، أمام قصر الحكومة بالقصبة في تونس العاصمة، احتجاجا على وفاة 12 رضيعا بمستشفى وسيلة بورقيبة، محملين الحكومة مسؤولية ذلك.
ورفع المحتجون الذين تدافعوا مع عناصر أمنية كانت تحول دون وصولهم مبنى رئاسة الحكومة، علبا كرتونية كتبت عليها شعارات تتهم الحكومة بالتسبب في وفاة الرضع.
ومن الشعارات المرفوعة "متنا ولم يحيا الوطن"، و"الحق في الحياة"، و"مع حكومة الكردونة (العلب) أحلامك كلها مدفونة"، و"لم يكن الدواء فاسدا بل الدولة كانت فاسدة".
كما حمل المحتجون علبا كرتونية متوسطة الحجم مماثلة لتلك التي سلّم فيها مستشفى "وسيلة بورقيبة" بالعاصمة جثامين الرضع إلى ذويهم، ما أثار سخط رواد شبكات التواصل الاجتماعي.
وخلال مؤتمر صحفي عقدته بالعاصمة، الاثنين، أعلنت وزيرة الصحة بالنيابة، سنية بالشيخ، ارتفاع وفيات الأطفال الرضع بمستشفى "وسيلة بورقيبة" الحكومي إلى 12.
واعتبرت الوزيرة أن ما حدث يمثل "فاجعة"، مقرّة بأن قطاع الصحة في البلاد يواجه "أزمة حادة".
وقالت: "كلنا مسؤولون عن هذه الأزمة، وليس الوزير السابق عبد الرؤوف الشريف، فحسب"، مؤكدة أن قطاع الصحة "فيه تراكم سنوات".
والسبت، قدم الشريف استقالته من منصبه على خلفية الحادثة.
وطالبت الوزيرة في المؤتمر الصحفي ذاته، بعدم توظيف الأزمة الصحية "سياسيا"، داعية "الجميع إلى ترك وزارة الصحة تعمل لمواجهة الأزمة"، في إشارة إلى انتقادات عبرت عنها المعارضة ونشطاء المجتمع المدني تجاه عمل الحكومة في القطاع الصحي.
وتابعت: "يكفي المتاجرة بهذه المأساة"، لافتة إلى أن "التحقيق في ما حصل لم يكتمل، وعندما لا تكون هناك نتائج للتحقيق الذي نقوم به يمكن الحديث عن عدم محاسبة".
والأحد، تظاهر عشرات النشطاء أمام المسرح البلدي بالعاصمة، احتجاجا على وفاة 11 رضيعا في مستشفى حكومي قبل أن يرتفع العدد إلى 12، واعتبروا أن "الدولة كلها تتحمل المسؤولية". -

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد إلزام المقبلين على الزواج باجتياز دورة تأهيلية؟

  • فجر

    04:39 ص
  • فجر

    04:40

  • شروق

    06:03

  • ظهر

    12:07

  • عصر

    15:35

  • مغرب

    18:12

  • عشاء

    19:42

من الى