• الإثنين 25 مارس 2019
  • بتوقيت مصر09:40 ص
بحث متقدم
«ابن أو زوجة شهيد»..

اقتراح برلماني لتكريم الشهداء في بطاقات الرقم القومي

آخر الأخبار

شهداء سيناء
أرشيفية

حسن علام

في إطار سعي الدولة لتوفير مزيد من التكريم لأسر الشهداء، تقدم المهندس أمين مسعود، عضو مجلس النواب، باقتراح إلى الدكتور علي عبدالعال، رئيس البرلمان، لإضافة لقب والد شهيد ووالدة شهيد ونجل شهيد ونجلة شهيد في بطاقة الرقم القومي.

مقدم المقترح، أوضح أنه تقدم بهذا الاقتراح تكريمًا وتقديرًا لشهداء مصر الأبرار من أبطال القوات المسلحة الباسلة والشرطة الوطنية، الذين قدموا أرواحهم فداءً لمصر وشعبها.

ودعا النائب الحكومة إلى أن توافق على هذا الاقتراح، ليتم تقديم جميع التسهيلات لأسر الشهداء خلال تعاملاتهم مع مختلف أجهزة الدولة التنفيذية.

مارجريت عازر، عضو مجلس النواب، قالت إن أقل شيء يمكن تقديمه للشهداء هو تخليد ذكراهم وكتابة ذلك في بطاقات الرقم القومي لآبائهم وأبنائهم وكذلك زوجاتهم، لا سيما أنهم ضحوا أيضًا وحرموا منهم.

وخلال حديثها لـ«المصريون»، أضافت «عازر» أنه لا يوجد مانع من تطبيق هذا المقترح الذي وصفته بالجيد، مستطردة: «لا يوجد شيء يمكن أن يوفيهم حقهم، فمن قدم حياته وروحه فداءً للوطن وللمصريين يستحق كل تقدير واحترام».

عضو مجلس النواب أشارت إلى أنه لولا تضحيات هؤلاء الشهداء لتم إزهاق أرواح كثيرة من المواطنين، وليس هذا فحسب بل لتم تدمير مؤسسات عديدة بالدولة، متابعة: «نشكرهم على ما قدموه ولا بد من تكريمهم ونذكرهم باستمرار».

سعيد حنفي، عضو مجلس النواب، قال إن أي شهيد لا بد أن يكرم ويذكر في بطاقات أقاربه من الدرجة الأولى وهم «الأب والأم والأبناء والزوجة».

وأضاف في تصريحات خاصة لـ«المصريون» أن أقارب الشهداء لا بد من معاملتهم معاملة خاصة، وهذا لا يعتبر أكثر من حقهم أم تمييز لهم، بل أقل ما يمكن تقديمه، فمن فقد والده أو من فقدت ابنها لا يمكن أن يعوضها شيء.

واختتم حنفي حديثه قائلًا: «تحيه لشهداء مصر الأبرار على مدار السنوات، وتحيه لمقدم هذا المقترح الجيد».


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد إلزام المقبلين على الزواج باجتياز دورة تأهيلية؟

  • ظهر

    12:06 م
  • فجر

    04:34

  • شروق

    05:58

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:35

  • مغرب

    18:14

  • عشاء

    19:44

من الى