• الخميس 21 فبراير 2019
  • بتوقيت مصر03:48 ص
بحث متقدم
إنرجي فويس:

«عقود جديدة» سلاح مصر لجذب مستثمري الطاقة

الحياة السياسية

صورة الخبر
صورة الخبر

علا خطاب

ذكر موقع "إنرجي فويس" الصادر بالإنجليزية، والمتخصص بأخبار الطاقة حول العالم، أن مصر تضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل نوع جديد لعقود النفط والغاز لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية أكثر من الـ 10 مليارات دولار التي دخلت صناعة الطاقة هذا العام.

بدوره، قال طارق الملا، وزير البترول والطاقة، في مقابلة مع وكالة "بلومبرج" الأمريكية، إن "العقد الجديد سيوفر للمستثمرين حوافز لاستكشاف الوقود الأحفوري في المناطق غير المطورة، دون أن يقدم تفاصيل عن التغييرات في العقد".

وأضاف "الملا" في مقابلته: "نحن نعمل على تحسين عملية استرداد التكاليف لتكون أسرع وأقل بيروقراطية وأكثر كفاءة"، متابعًا أن "الحكومة ستطلق جولة جديدة من العروض في البحر الأحمر في هذا الربع".

وأشار الموقع إلى أن مصر تريد أن تصبح مركزا لإعادة تصدير الغاز على أعتاب أوروبا، وأن إصلاح العقد هو جزء من خطة أوسع لتحرير صناعة الطاقة لديها.

وأدى إقبال شركة إيني الإيطالية على حقل غاز ظهر العملاق في 2015 إلى إعادة إشعال اهتمام المستثمرين في صناعة النفط والغاز في مصر، وهو القطاع الأكثر استقطابا للاستثمار الأجنبي المباشر.

وأبلغ المسئولون "بلومبرج"، في أكتوبر الماضي، أن "عقد النفط والغاز الجديد سيسمح للمستثمرين بالتحكم في حصتهم من الإنتاج بدلا من بيعها للحكومة بأسعار محددة مسبقا".

وقال المسئولون، الذين طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم، إن "الشروط يمكن تعديلها اعتمادا على الاستثمار".

واختتم الموقع، تقريره: بينما ترتفع صادرات الغاز، لا يزال على مصر استيراد الكثير من المنتجات النفطية التي تحتاجها للتدفئة والنقل وتوليد الطاقة.

وقال "الملا" إن "البلاد تستثمر 9 مليارات دولار لتوسيع طاقة التكرير وخططها لوقف واردات الوقود خلال نحو أربعة أعوام"، مضيفًا أن "المصنع الجديد للتكرير الذي تبلغ تكلفته 3.7 مليار دولار هو جزء من هذا المشروع وسيبدأ تشغيله بحلول منتصف عام 2019".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما رأيك في الهجوم على الحجاب؟

  • فجر

    05:12 ص
  • فجر

    05:12

  • شروق

    06:36

  • ظهر

    12:13

  • عصر

    15:26

  • مغرب

    17:52

  • عشاء

    19:22

من الى