• الخميس 21 فبراير 2019
  • بتوقيت مصر03:52 م
بحث متقدم

رئيس حزب الكرامة: تنحى «مبارك» قضى على فكرة التوريث تمامًا

الحياة السياسية

محمد سامي
محمد سامي

عصام الشربيني

محمد سامي:
الضغوط الشعبية وانطلاق الثورة فى الميادين دفعت «مبارك» إلى التنحى
الأحداث التى مرت بها مصر بعد ثورة يناير ساهمت فى زعزعة موقف مؤيدى الثورة
استحواذ الإخوان على السلطة من أهم أسباب عدم تحقيق الثورة أهدافها


قال محمد سامي، رئيس حزب الكرامة، أحد قوى التيار الناصري الذي شارك في ثورة 25 يناير 2011، إن الضغوط الشعبية التي تعرض لها الرئيس الأسبق حسني مبارك، وانطلاق ثورة 25 يناير في جميع الميادين المصرية هي التي دفعت الرئيس الأسبق حسني مبارك إلى التنحي عن السلطة في مصر.

وأكد "سامي"، أن استحواذ جماعة الإخوان المسلمين على السلطة في مصر عقب ثورة 25 يناير، واستبعاد جميع القوى الثورية في مصر؛ هو السبب الرئيسي في عدم تحقيق ثورة 25 يناير، أهدافها السياسية رغم مشاركة جميع القوى الثورية فيها.

في البداية.. في الذكرى الثامنة للتنحي ما أسباب تنحي "مبارك"؟
إن تنحي الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، عن حكم مصر بعد حكم استمر 30 عامًا يعود إلى انطلاق 25 يناير ثورة في جميع الميادين المصرية، وقد أدت الضغوط الشعبية على "مبارك" خلال ثورة يناير إلى التنحي، والاستجابة لمطالب الشعب في ثورة 25 يناير.

ما أهم إيجابيات قرار تنحي "مبارك"؟
يعد القضاء على فكرة التوريث في السلطة التي كانت سائدة في عهد النظام الرئيس الأسبق حسني مبارك، من أهم مكاسب قرار التنحي في ذكراه الثامنة، فبيان تنحي "مبارك" قضى تمامًا على فكرة توريث السلطة في مصر التي كان يسعى لنظام الرئيس الأسبق حسني مبارك.
في رأيك.. لماذا تحول مؤيدو ثورة يناير إلى معارضين لها بعد مرور 8 سنوات على الثورة؟

تعتبر الأحداث التي مرت بها مصر عقب ثورة 25 يناير من تردٍ أمني وسياسي واقتصادي، ما تزال مصر تدفع ثمنه حتى الآن، هو من الأسباب الرئيسية التي أدت إلى تحول مواقف البعض في مصر، خاصةً المحسوبين على ثورة يناير.

ولماذا لم تحقق ثورة يناير أهدافها رغم مرور 8 سنوات على تنحي "مبارك"؟
رغم أن جميع القوى الثورية شاركت في ثورة يناير إلا أن جماعة الإخوان المسلمين، اعتقدت أنها الفصيل الوحيد الذي شارك في الثورة، ولها الحق في السيطرة على السلطة بعد 25 يناير، واستبعاد جميع القوى الثورية التي شاركت في ثورة 25 يناير، وعلى رأسها التيار الناصري في مصر، وهذا هو من الأسباب الرئيسية في عدم تحقيق ثورة يناير أهدافها التي انطلقت من أجلها، وهي "العيش والحرية والعدالة الاجتماعية".

ما رأيك في ثورتي 25 يناير و30 يونيو؟
ثورة يناير هي ثورة شعبية نجحت في القضاء على نظام حسني مبارك لكن ثورة 30 يونيو هي ثورة تصحيح لثورة 25 يناير، وقد أنقذت مصر من أخطار جماعة الإخوان المسلمين التي استحوذت على السلطة منفردًا.

من وجهة نظرك.. ما أبرز التحديات التي واجهت مصر بعد ثورة يناير؟
يعد الوضع الأمني والاقتصادي المتدهور بعد ثورة 25 يناير، من أهم التحديات التي واجهت القوى الثورية بعد الثورة، وجعلت البعض يعتقد أن الثورة لن تحقق أهدافها التي قامت من أجلها.

ما مستقبل مصر بعد مرور 8 سنوات على تنحي "مبارك"؟
الوضع في مصر يسير إلى الأمام الآن، وهو وضع تفاؤلي في ظل سياسة الإصلاح التي تتبناها مصر حاليًا، والتي يقودها الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي أنقذ مصر من وضع اقتصادي متدهور، وقاد مصر في ظل ظروف عصيبة في تاريخها السياسي.




تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما رأيك في الهجوم على الحجاب؟

  • مغرب

    05:52 م
  • فجر

    05:12

  • شروق

    06:36

  • ظهر

    12:13

  • عصر

    15:26

  • مغرب

    17:52

  • عشاء

    19:22

من الى