• الجمعة 18 أكتوبر 2019
  • بتوقيت مصر10:47 م
بحث متقدم

11 مصابًا برصاص الأمن الهندي خلال احتجاجات في كشمير

عرب وعالم

الشرطة الهندية تقتل شاباً في «كشمير»
الشرطة الهندية تقتل شاباً في «كشمير»

المصريون ووكالات

أصيب 11 مدنيًا، الأحد، خلال مشاركتهم في مظاهرة احتجاجًا على قتل الأمن الهندي اثنين من المقاتلين الرافضين لسيطرة نيودلهي على جزء من إقليم كشمير المتنازع عليه مع باكستان، بحسب مصادر محلية.
وذكرت وسائل إعلام محلية، أن مسلحين اثنين، ينتميان لجماعة "البدر"، قُتلا في مداهمة للقوات الهندية للمنزل الذي كانا يختبئان فيه، ليل السبت.
وأشارت إلى أن أحد المقاتلين، ويدعى "زينة الإسلام"، كان قياديًا في الجماعة، دون تفاصيل إضافية.
وعلى إثر الحادثة، خرج الآلاف في مظاهرات بالقرية التي ينحدر منها القيادي، بمدينة شوبيان، في الجزء الخاضع لسيطرة الهند من الإقليم (ولاية جامو وكشمير)، بالتزامن مع تشييع جنازته.
وواجهت قوات الأمن الهندية المتظاهرين "بالرصاص الحي"، ما أسفر عن إصابة 11 مدنيين، بحسب شهود عيان.
وقال الدكتور عبد الراشد بارا، المسؤول في مشفى مدينة بولواما بالولاية، للأناضول "وصلتنا 6 حالات حرجة، تعاملنا معها، وتم إحالتهم لاحقا إلى مستشفى آخر في مدينة سريناغار(عاصمة الولاية) بسبب طبيعة جراحهم الخطيرة".
ويضم الجزء الخاضع لسيطرة الهند من الإقليم، جماعات مقاومة تكافح منذ 1989 ضد ما تعتبره "احتلالًا هنديًا" لمناطقها.
ويطالب سكان الإقليم بالانفصال عن الهند والانضمام إلى باكستان منذ استقلال البلدين عن بريطانيا عام 1947، واقتسامهما الإقليم ذو الأغلبية المسلمة.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    04:42 ص
  • فجر

    04:41

  • شروق

    06:04

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:59

  • مغرب

    17:25

  • عشاء

    18:55

من الى