• الأربعاء 16 يناير 2019
  • بتوقيت مصر01:52 ص
بحث متقدم

بومبيو: نواصل مباحثات مع تركيا بشأن هذا الأمر الهام

عرب وعالم

مايك بومبيو
مايك بومبيو

المصريون ووكالات

قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إن بلاده تواصل المباحثات مع تركيا للوصول إلى نقاط اتفاق بشأن تنفيذ قرار الانسحاب من سوريا. 
جاء ذلك خلال مقابلة مُترجمة بالعربية أجراها مع التلفزيون الرسمي بمصر وبثها مساء الجمعة، على هامش زيارة للقاهرة، الأربعاء والخميس، ضمن جولة شرق أوسطية تشمل 9 دول بالمنطقة. 
وأوضح بومبيو: "تحدثت اليوم (الخميس) مع نظيري التركي (مولود تشاووش أوغلو) المباحثات والمشاورات مستمرة بيننا، وسنصل إلى نقاط اتفاق حول تنفيذ قرار الرئيس دونالد ترامب (الانسحاب من سوريا) بطريقة مثمرة". 
وأشار إلى أن "قرار الانسحاب من سوريا يتم تنفيذه مع تحقيق الأمن لمن يشعرون بالتهديدات الأمنية، ومكافحة داعش والتنظيمات الإرهابية". 
وتابع: "مارسنا ضغوط مالية وسياسية كبيرة على جماعات الإرهاب (..) جهودنا في مكافحة داعش في آسيا وشمال إفريقيا ستستمر".
وفي 19 ديسمبر/كانون الأول 2018، أعلن ترامب قراره سحب جنود بلاده من الشمال السوري، والبالغ عددهم ألفي جندي، وبعد الإعلان بفترة وجيزة، عزل وزير دفاعه جيمس ماتيس، عندما شعر بأنه يحاول عرقلة الانسحاب. 
وحققت تركيا نجاحات في عمليتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون" عامي 2016 و2017، استطاعت من خلالهما تطهير مناطق واسعة من الشمال السوري من التنظيمات الإرهابية.
وعلى صعيد متصل، قال بومبيو "نعمل على قطع الإمدادات والمساعدات المالية للتنظيمات الإرهابية، وفرض عقوبات أكبر على إيران". 
وأضاف أن "الولايات المتحدة تضع الجميع على قدم المساواة فيما يتعلق بمساندة الإرهاب، سواء جاءت من قطر أو الإمارات أو السعودية أو حتى مصر (..) هدفنا الحد من خطر التنظيمات الإرهابية ليس فقط في الشرق الأوسط وإنما في المنطقة كلها". 
وأفاد الوزير الأمريكي بأن بلاده تهتم بـ"نشر السلام والاستقرار في الشرق الأوسط وحل القضية الفلسطينية الإسرائيلية ورفع المعاناة عن الفلسطينيين وبصفة خاصة في قطاع غزة". 
وردًا على إمكانية مشاركة واشنطن في مؤتمر دولي للسلام والمصالحة الفلسطينية عرضت روسيا استضافته مؤخرًا، قال بومبيو "حين تكون هناك دعوة لتحقيق السلام والاستقرار ستكون الولايات المتحدة هناك".
وفي ديسمبر/كانون أول الماضي، اقترح وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، استضافة بلاده مؤتمر دولي لعقد مباحثات بين الإسرائيليين والفلسطينيين بدون شروط مسبقة.
وقال لافروف آنذاك، في مؤتمر صحفي مُشترك مع نظيره الأردني أيمن الصفدي في موسكو، إن بلاده تولي اهتمامًا بملف المصالحة لإنهاء الانقسام بين الفصائل الفلسطينية. 
وكانت المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية قد توقفت في أبريل/نيسان 2014 بعد رفض إسرائيل وقف الاستيطان والإفراج عن معتقلين قدامى وحل الدولتين، على أساس دولة فلسطينية على حدود 1967 عاصمتها القدس الشرقية. 
ويجري بومبيو حاليًا جولة شرق أوسطية، تشمل الأردن والعراق ومصر والبحرين والسعودية وقطر والإمارات وعمان والكويت، بهدف طمأنة حلفاء واشنطن بشأن القرار الأمريكي بالانسحاب العسكري من سوريا.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد تخفيف العقوبات على طالبي الحضن؟

  • فجر

    05:31 ص
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:59

  • ظهر

    12:09

  • عصر

    15:01

  • مغرب

    17:20

  • عشاء

    18:50

من الى