• الثلاثاء 22 يناير 2019
  • بتوقيت مصر11:21 م
بحث متقدم

رد أزهرى قاسٍ على المطالبة بتطوير مناهجه

آخر الأخبار

الدكتور محمود مزروعة
الدكتور محمود مزروعة

حسن علام

كشف الدكتور عمر حمروش، أمين سر لجنة الشئون الدينية بمجلس النواب، والأستاذ بكلية الشريعة والقانون بدمنهور، أن اللجنة ستعطى مهلة شهرًا لمشيخة الأزهر؛ لتقديم خطة تطوير التعليم الأزهري.

أمين سر لجنة الشئون الدينية، أشار إلى أنه سيتم استدعاء وزيرى التعليم والتعليم العالى الدكتور طارق شوقي، والدكتور خالد عبد الغفار، لمناقشة خطة التطوير وتنقية المناهج الأزهرية للعام الجديد.

وأضاف فى تصريحات له، أنه سيتم تطوير المناهج الخاصة بالتعليم الأزهري، مبينًا أن التطوير سيتم من خلال مناقشة النقاط التى تم إلغاؤها أو حذفها أو تعديلها فى المناهج التعليمية، إضافة إلى مناقشة خطط وآليات التطوير نظرًا لإصابة التعليم الأزهرى بالركود والملل فى السنوات الأخيرة وعزوف الكثير من الطلاب عن الذهاب إليه.

من جانبها، قالت ماجدة نصر، عضو لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، ونائب رئيس جامعة المنصورة سابقًا، إن مناهج الأزهر أصبحت بحاجة للتطوير لمواكبة تغييرات المجتمع، مؤكدة ضرورة وضع خطة كاملة لعملية التطوير من قبل الأزهر الشريف.

وأوضحت عضو لجنة التعليم والبحث العلمى بالبرلمان، أن التطوير يكمن فى جعل مناهج الأزهر تتواكب مع سوق العمل من خلال تعديل الأفكار الخاطئة الموجودة عن الدين بالمناهج، إضافة إلى مواكبتها لخطة الدولة فى تطوير التعليم من خلال المنظومة التعليمية الجديدة.

الدكتور محمود مزروعة، عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر سابقًا، قال إن الأزهر يدرس تلك المواد والمناهج منذ مئات السنين ولم يشتك منها أحد سواء طلاب أو أساتذة، متسائلًا: «من أين جاء النائب بهذا الكلام؟، وما دليله على صحة كلامه؟».

وخلال حديثه لـ«المصريون»، أوضح «مزروعة»، أن الهجوم على الأزهر أصبح وسيلة للساعين للشهرة، مشيرًا إلى أنه لا يجوز أن يتحدث فى شئون الأزهر ومناهجه إلا المتخصصين ومن يفهمون فى مناهجه.

وطالب عميد كلية أصول الدين، أمين سر لجنة الشئون الدينية، بذكر مادة من المواد التى تحتاج للتطوير، وكذلك خمسة أساتذة قالوا بمثل ما جاء به، مستطردًا: «بالتأكيد الأساتذة إذا رأوا وجود ضرورة لتطوير مواد سيطالبون على الفور، فليس من المعقول أن أستاذ أزهرى أو أحد فى الأزهر سيدرس مواد وهى تحتاج للتطوير».

ولفت إلى أن المناهج والمواد الأزهرية عالمية، حيث إنها لا توضع للطلبة الأزهريين المصريين فقط، ولكنها تكون ملائمة للطلبة الماليزيين والصينيين وغيرهم من البعثات والوفود التى تأتى للأزهر من كل دول العالم.

وأردف: «المواد لا نفصلها واحدة واحدة وكذلك لا نفصلها على الطبلة المصريين، ولكن نضع فى الاعتبار الطلبة الذين فى الأزهر جميعًا، وبالتالى هذه الأحاديث لا تمت للحقيقة بصلة».

واختتم «مزروعة» حديثه قائلًا: «مواد الأزهر كلها مواد جيدة ووضعها أساتذة متخصصون، ولو فيه شكاوى من المفترض أن يتقدم بها الطلاب أو الأساتذة الذين يرون أنها غير صالحة وليس أى أحد».


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هى توقعاتك لنتيجة مباراة الزمالك وبيراميدز؟

  • فجر

    05:30 ص
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:57

  • ظهر

    12:11

  • عصر

    15:05

  • مغرب

    17:26

  • عشاء

    18:56

من الى