• الأربعاء 16 يناير 2019
  • بتوقيت مصر10:31 ص
بحث متقدم

نصار لـ"برهامي" : خليك في الطب..عندنا الأزهر للدين

الحياة السياسية

نصار لـ"برهامي" : خليك في الطب..عندنا الأزهر للدين
نصار لـ"برهامي" : خليك في الطب..عندنا الأزهر للدين

عبد القادر وحيد

قال جابر نصار رئيس جامعة القاهرة السابق إن برامج الفتاوى الدينية تحوّلت إلى سبوبة، مضيفا أن أخطر شىء على الدين استغلاله وتحويله إلى مهنة وباب رزق، وللأسف أحد شباب الدعاة وصل أجره فى المحاضرة إلى 50 ألف دولار، والمنطق أن من يتاجر فى الدين يقدم البضاعة على «مزاج الزبون» للحصول على الأموال.

وأضاف أن أحد رجال السلفيين الكبار نشر مقطع فيديو بعد قرار منع النقاب داخل جامعة القاهرة، يسبنى ويهددنى، بينما أيدت المحكمة الإدارية العليا القرار، وأثناء بحثى عن الفيديو وجدت مقطعين، الأول فى فترة الإخوان عندما انتشرت القنوات الدينية وظهرت عليها منتقبات يعلمن المشاهدين التجويد، وفيه خرج هذا الشيخ مهاجما النقاب والمنتقبات.

وفي حواره مع اليوم السابع أكد أن قرار منع النقاب كان صحيحا، والدليل أن القضاء أيده، وأنا أطالب بتعميمه على مصر كلها، بمنع النقاب فى الأماكن العامة، فهو مظهر سياسى بالدرجة الأولى، ولا أفهم كيف يمكن أن تدرس منتقبة لطفل فى رياض الأطفال، لهذا فإن أى حديث عن التطوير دون التصدى لهذه المشكلات وتفاصيلها لن يكون مجديا.

وأضاف أننا حاربنا التطرف فى جامعة القاهرة بالفنون الشعبية والندوات الثقافية، ردا على الشيوخ الذين يحرمون الفن والحياة بأكملها، ويهدمون الإنسان بدلا من بنائه.

وأشار إلى أن التعليم، هو ما يميز الإنسان عن غيره من الكائنات، فالعقل والوعى والمعرفة، كلها نتاج التعليم، مطالبا بمعالجة المشكلات الأساسية للتعليم، من عينة كثافة الفصول وحالة المناهج، كما نحتاج إلى ثقافة.

وعن رأيه في الرئيس السيسي قال : رجل جاءت به المقادير لإنقاذ مصر، وتحمل كثيرا، وخاض معركة إصلاح تتميز بالجرأة، واضطلع بدور كبير جدا سيذكره له التاريخ.

كما وصف نصار الرئيس جمال عبد الناصر بأنه زعيم تاريخى، أُقدر دوره فى تدشين الطبقة الوسطى ومساندتها، بعدما كان «الحفاء» مشكلة غالبية الشعب.

وعن الرئيس السادات قال : كان رئيسا وطنيا، يحسب له قرار العبور، لكن أعتقد أن مهادنته للإخوان كانت خطيئته الكبرى.

ووجه نصار رسالة إلي ياسر برهامى نائب رئيس الدعوة السلفية بأن يمارس الطب وترك الاتجاهات التي سممت الناس بحسب قوله.

وأوضح أن برهامي ترك الطب لأمور أخرى، ونحن لدينا فى مصر الأزهر الشريف ووفرة فى علماء الدين، ولم نكن نحتاج لمثل هذه الاتجاهات التى سممت تدين الناس،وتطرفت وتشددت دون داعٍ، واستوردت فهما للدين من الصحراء، بحسب وصفه.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد تخفيف العقوبات على طالبي الحضن؟

  • ظهر

    12:09 م
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:59

  • ظهر

    12:09

  • عصر

    15:01

  • مغرب

    17:20

  • عشاء

    18:50

من الى