• الأربعاء 16 يناير 2019
  • بتوقيت مصر09:56 م
بحث متقدم

مسؤولون أتراك وأمريكيون يجتمعون لبحث هذا الأمر الهام

عرب وعالم

جولن
جولن

المصريون ووكالات

عقد مسؤولون أتراك وأمريكيون اجتماعا في العاصمة أنقرة، الخميس، في إطار التحقيقات المتعلقة بمنظمة "غولن" (الكيان الموازي) الإرهابية.
وحضر الاجتماع وكيل النائب العام في أنقرة لمكتب جرائم الإرهاب رمضان دينج، والنائب العام في المكتب ذاته علي ألبر صايلان، ومسؤولون في وزارة العدل التركية، إضافة إلى مسؤولين في مكتب التحقيقات الفيدرالية الأمريكية "إف بي آي".
ووجه المجتمعون اسئلة للمعتقل كمال باتماز المعروف بأنه "المسؤول المدني" للمنظمة الذي كان داخل قاعدة أقينجي الجوية قرب العاصمة أنقرة خلال محاولة الانقلاب الفاشلة في 15 يوليو / تموز عام 2016، إضافة إلى معتقلين اثنين آخرين عبر نظام التواصل الصوتي.
وتطلب أنقرة من واشنطن تسليم زعيم منظمة الكيان الموازي الإرهابية "فتح الله غولن"، بموجب اتفاقية "إعادة المجرمين" المبرمة بين الجانبين عام 1979.
واتفاقية "إعادة المجرمين" وقعت في 7 يونيو / حزيران 1979 بين الجمهورية التركية والولايات المتحدة، وبموجبها تنظم الأحكام المتعلقة بتسليم المجرمين والتعاون المتبادل في الجرائم الجنائية، ودخلت حيز التنفيذ في الأول من يناير / كانون الثاني 1981.
ومنتصف يوليو / تموز 2016، شهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع لمنظمة "غولن"، حاولوا خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.‎‎ لكن المواطنين تصدوا بصدورهم العارية للانقلابيين في الشوارع، ما ساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي الذي أسفر عن استشهاد 250 وإصابة 2703 آخرين.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد تخفيف العقوبات على طالبي الحضن؟

  • فجر

    05:31 ص
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:59

  • ظهر

    12:09

  • عصر

    15:01

  • مغرب

    17:20

  • عشاء

    18:50

من الى