• الأحد 20 يناير 2019
  • بتوقيت مصر09:33 م
بحث متقدم

الخال حاول بيع أبناء شقيقته لتاجر أعضاء: ولاد حرام واحنا عايزين فلوس

قضايا وحوادث

أرشيفية
أرشيفية

أحمد عادل شعبان

تمكنت مباحث القاهرة من القبض على شقيقين حاولا بين طفلي اختهما إلى سمسار يعمل مع طبيب في مجال تجارة الأعضاء نظير 200 ألف جنيه.

القصة بدأت حين تلقت المباحث بلاغا من صاحب مقهى يفيد بجلوس 3 أشخاص فيه مقهاه وأن بينهم خلاف على بيع طفلين ، وعلى الفور داهمت قوة من الشرطة المكان وألقت القبض على الثلاثة ، و وجهت النيابة العامة لهم تهمة الاتجار بالبشر وكلفت المباحث بإعداد تحرياتها في الواقعة وأحالت النيابة الطفلين إلى مصلحة الطب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي عليهما.

قال المتهم "محمود. ح" 40 سنة، عاطل أمام النيابة العامة، بأن شقيقته تزوجت منذ 10 سنوات، وأنجبت طفلًا ونظرًا لسوء سلوكها وارتباطها بعلاقة غير شرعية مع أحد الأشخاص طلقها زوجها، وبعد فترة أنجبت طفلها الثاني "عمرو" واستخرجت شهادة ميلاد له باسم طليقها دون علمه.

وأضاف المتهم: "وبعد ذلك تركت المنزل ولم يعثروا عليها تاركة طفليها، وبعد فترة وكثرة احتياجتهما ونظرًا لأن الرزق محدود فكرا أن يقوما ببيعهما، وتقابلا مع المتهم على إحدى المقاهي، وطلبا منه 200 ألف جنيه مقابل الطفلين، في نظير العمل معه في التسول ولكن يوم البيع لم يحضر معه سوى 160 ألف جنيه وكان سبب الخلاف" حسب الوطن.

واعترف المتهم الذي حاول شراء الطفلين بحصوله على مبلغ الـ160 ألف جنيه من أحد الأطباء العاملين في تجارة الأعضاء البشرية وتواصل النيابة التأكد من رواية ضلوع أحد الأطباء في الجريمة من خلال تكليف المباحث بجمع التحريات حول تلك الرواية.

وأيد شقيق المتهم الأول أقوال شقيقه في محضر الشرطة وتحقيقات النيابة العامة واستدعت النيابة صاحب المقهي لسماع أقواله وكلفت المباحث بالتحري عن نشاط عصابة الإتجار بالأعضاء البشرية.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد تخفيف العقوبات على طالبي الحضن؟

  • فجر

    05:31 ص
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:58

  • ظهر

    12:11

  • عصر

    15:04

  • مغرب

    17:24

  • عشاء

    18:54

من الى