• الجمعة 18 يناير 2019
  • بتوقيت مصر05:50 م
بحث متقدم
في الأردن..

برلمانى يطالب بالعفو عن المغتصبين

الحياة السياسية

برلماني يطالب بالعفو عن المغتصبين
برلماني يطالب بالعفو عن المغتصبين

عبد القادر وحيد- متابعات

تسببت مطالبات للنائب الأردني خليل عطية الأحد الماضي، في ردود فعل نيابية وشعبية غاضبة، وذلك بمطالبته بشمول جرائم جديدة مستثناة من مشروع قانون العفو العام، منها جريمة الاغتصاب بعد إسقاط الحق الشخصي.

وطالب عطية خلال جلسة تشريعية، لمجلس النواب، بشمول جرائم منها "الاغتصاب وهتك العرض" بعد إسقاط الحق الشخصي، بقانون العفو العام، بالإضافة إلى شمول جرائم استثمار الوظيفة وجرائم التزوير والسرقة الجنائيين.

وتساءل البرلماني الأردني عن أسباب تأخر الحكومة، في إرسال مشروع عفو عام لمجلس النواب، مطالبًا بالاستعجال في إرساله للنواب.

وفي ختام بيانه قال عطية: "وفي الختام أطالب أبناء الشعب الأردني الصابر والوفي في كل المناطق أن يكون عند حسن ظن جلالة سيدنا كما أراد في خطاب العرش بإرساء الروح الإيجابية والتعاون البناء والدافع لنا جميعا للبذل والعطاء وكما أراد جلالة سيدنا وطلبه منكم (أنصفوا الأردن، وتذكروا إنجازاته حتى يتحول عدم رضاكم عن صعوبات الواقع الراهن إلى طاقة تدفعكم إلى الأمام، فالوطن بحاجة إلى سواعدكم وطاقاتكم لتنهضوا به إلى العلا)، وذلك بالضغط والتأثير على ممثليكم من زملائي النواب بأن يتبنوا هذه المطالب والاقتراحات المذكورة.

وأيد النائبان خالد الفناطسة، وحسن العجارمة ما ذهب إليه زميلهما خليل عطية، مطالبين بشمول قضايا أوسع في العفو العام.

يذكر أنه في وقت لاحق بعدما أثار اقتراح النائب ردود فعل غاضبة أصدر خليل عطية بيانا وضح أنه اجتهد لكن تبين له بعد استشارة أهل العلم وأهل الاختصاص أنه أخطأ وتسرع في مطالباته.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد تخفيف العقوبات على طالبي الحضن؟

  • عشاء

    06:52 م
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:59

  • ظهر

    12:10

  • عصر

    15:02

  • مغرب

    17:22

  • عشاء

    18:52

من الى