• الإثنين 14 أكتوبر 2019
  • بتوقيت مصر04:56 ص
بحث متقدم
عازر:

لهذه الأسباب رفضت «سيدة الميكروباص» الحديث إلى قنوات الإخوان

الحياة السياسية

نحمده مع الرئيس السيسي
نحمده

عصام الشربيني

تحولت من سائقة "ميكروباص" إلى نجمة في برامج التوك شو ووسائل الإعلام، إنها السيدة نحمده سعيد عبد الرازق التي قابلها الرئيس عبدالفتاح السيسي مصادفة لدى زيارته قبل أيام للعاصمة الإدارية لمتابعة الأعمال الإنشائية فيها، حيث قام بتكريمها، وأهداها سيارة ميكروباص، تحمل شعار "تحيا مصر".

وأصبحت منذ ذلك الوقت ضيفة على البرامج الحوارية على الفضائيات، وأصبحت حديث المواقع الإخبارية بعد إعلانها رفض إجراء حوارات صحفية مع قنوات محسوبة على جماعة "الإخوان المسلمين".

وقالت نحمده في تصريحات إعلامية اليوم، إن "قنوات تتبع جماعة الاخوان بالخارج حاولت أن تتواصل معها، لإجراء مداخلات هاتفية عبر قنواتهم إلا أنها رفضت وقامت بإغلاق الخط".

وأضافت أنها تعرضت لهذا الموقف مرتين من خلال اتصالين بها من "الجزيرة"، وأخرى من قناة تدعى أنها مصرية ولكنهم لم يذكروا اسم القناة، وطالبوها بإجراء مداخلات معهم، إلا أنها رفضت بشدة لتلاعبهم بالأسماء.

وأشارت إلى أن هذه القنوات تحاول أن توقعها من خلال ذلك، لافتة إلى أنها تكن حريصة أثناء تواصل أي وسيلة إعلامية من التأكد من اسمها وتفاصيلها كاملة.

وذكرت أنها تابعت خلال الساعات الماضية محاولات قنوات الإخوان "الجزيرة" و"الشرق" وغيرهما من تشويه صورتها عبر مواقعهم وقنواتهم بعد لقاء الرئيس السيسى وتسليمها سيارة جديدة، قائلة: "أنا سائقة ميكروباص بس عارفة ومتعلمة وبقرأ وبكتب ومتابعة دايما كل اللى بيحصل فى البلد".

من جانبها، قالت مارجريت عازر وكيل لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، إن "السيدة نحمده هي نموج جيد للمرأة المصرية التي تتمتع بحس وطني عالي وترفض التحاور مع قنوات الجماعات الإرهابية التي تضر الوطن".

وأضافت عازر لـ"المصريون"، أن "السيدة نحمده هي نموج للمرأة المصرية البسيطة التي تعرف كيف تتعامل مع من يضمرون الشر لهذا الوطن، الذين يريدون تدميره، وهي تعرف جيدًا أن قنوات اللخوان تريد إثارة البلبلة في الشارع المصري والإضرار بالأمن القومي ولهذا رفضت الحديث معهم .

وأكدت عازر أن "المرأة المصرية تعيش عصرها الذهبي في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي يحرص منذ توليه السلطة في مصر على تكريم المرأة المصرية ويعمل على توسيع دورها في جميع المجالات".

وطالبت عازر بضرورة تكريم المرأة المصرية التي تعمل في مهن شاقة، مثل السيدة نحمده في البرلمان ومنظمات المجتمع المدني.

وأضافت: "كما يجب مساعدتهن عبر توفير كل وسائل الدعم لهن كما فعل الرئيس السيسي مع السيدة نحمده من خلال تكريمها وتوفير سيارة ميكروباص لمساعدتها على تحمل أعباء المعيشة واستمرار مسيرة العمل والنضال للمرأة المصرية التي ساهمت بدور فعال في ثورتي 25 يناير و30 يونيو".




تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • شروق

    06:02 ص
  • فجر

    04:39

  • شروق

    06:02

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    15:02

  • مغرب

    17:30

  • عشاء

    19:00

من الى