• السبت 15 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر05:31 م
بحث متقدم

تركيا: ناقشنا قضية خاشقجي بـ«الناتو» وقد نلجأ لتحقيق دولي

عرب وعالم

خاشقجي
خاشقجي

وكالات - خالد الشرقاوي

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أن بلاده لن تتردد في اللجوء إلى التحقيق الدولي إذا حصل انسداد في مسار قضية قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، داخل القنصلية السعودية في مدينة إسطنبول.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده الوزير التركي، الأربعاء، في العاصمة البلجيكية بروكسل، عقب اجتماع وزراء خارجية حلف شمال الأطلسي (الناتو).

وأشار تشاووش أوغلو إلى أن جريمة قتل خاشقجي، كانت حاضرة بين القضايا على هامش اجتماع وزراء خارجية الناتو في بروكسل.

وقال الوزير التركي: "التحقيق مستمر وسنواصل حتى النهاية، ولن نتردد في اللجوء إلى التحقيق الدولي إذا حصل انسداد في مسار القضية".

وأكّد أن الرئيس رجب طيب أردوغان، تناول القضية أيضًا مع نظرائه على هامش قمة مجموعة العشرين التي انعقدت في الأرجنتين.

وشدّد تشاووش أوغلو على أن تركيا نالت تقديرًا وشكرًا من جميع الأطراف بفضل موقفها وشفافيتها وحزمها حيال القضية المذكورة.

واستطرد بالقول: "لكن يجب علينا أن نؤدي مسؤوليتنا من أجل كشف ملابسات جريمة وقعت على أرضنا وجرى التخطيط لها مسبقًا".

وردًا على دعوة مبعوث الولايات المتحدة الخاص لشؤون سوريا جيمس جيفري، بشأن عدم نجاح "مسار أستانة"، قال تشاووش أوغلو إنه "تصريح جانبه التوفيق، ولا أعتقد أنه يعبر عن رأي جيفري الشخصي".

وبيّن تشاووش أوغلو أن حماية وقف إطلاق النار وعملية الحل السياسية في سوريا، متواصلة بفضل مباحثات أستانة.

ولفت إلى أن هذه المسألة سيتم طرحها خلال اجتماع مرتقب لمجموعة العمل التركية الأمريكية، في تركيا.

وتطرق الوزير إلى ملف تسلّم تركيا مقاتلات الـ"إف-35"، مؤكدًا أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحدث مع الرئيس رجب طيب أردوغان بهذا الخصوص خلال قمة مجموعة العشرين، في الأرجنتين.

وتابع في هذا الصدد: "ترامب هو الذي طرح الموضوع (على هامش قمة العشرين)، ولا نريد أي مشكلة في هذا الشأن".

وقال تشاووش أوغلو إن ترامب شدّد على مكانة تركيا كفاعل هام، ليس فقط بشأن شراء المقاتلات، وإنما أيضًا بالنسبة إلى برنامج الإنتاج.

وأكّد أن هناك محاولات في الكونغرس الأمريكي لمنع بيع المقاتلات إلى بلاده، إلا أن تركيا فاعل هام.

وشدّد على أن إلغاء بيع المقاتلات إلى تركيا ليس بالعملية السهلة.

ولفت وزير الخارجية التركية، أن بلاده لا ترغب في مزيد من التوتر في المنطقة على خلفية الأزمة بين روسيا وأوكرانيا.

وأشار تشاووش أوغلو أن بلاده تقف إلى جانب استمرار معاهدة القوى النووية متوسطة المدى، الموقعة بين واشنطن وموسكو عام 1987 لتعزيز أمن الولايات المتحدة وحلفائها في أوروبا، والشرق الأقصى.

وجدد التأكيد على أن تركيا تريد رؤية مقدونيا ضمن الدول الأعضاء في حلف الناتو، ونواصل الوقوف إلى جانب أفغانستان حتى تحقيق سلام دائم في المنطقة.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

كيف تنظر إلى ملابس الفنانات خلال المهرجانات الفنية؟

  • عشاء

    06:29 م
  • فجر

    05:22

  • شروق

    06:51

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى