• الجمعة 14 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر01:54 م
بحث متقدم

شلل في إثيوبيا لهذا السبب

عرب وعالم

أديس أبابا (أرشيفية)
أديس أبابا (أرشيفية)

وكالات

تشهد إثيوبيا حالة من الاضطرابات وتكدس مروري بالعاصمة أديس أبابا، نتيجة توقف العديد من محطات الوقود، لنقص الكميات المخصصة للعاصمة، بسبب الإتجار غير المشروع.  

وذكرت وكالة الأنباء الإثيوبية "إينا"، إن أديس أبابا تضررت بسبب النقص الحاد في البنزين خلال الأسبوعين الماضيين، وأشارت أن سائقي السيارات يشكون من قضاء ساعات طويلة في محطات الوقود، وأصبح المعتاد تواجد طوابير طويلة للمواطنين أمام المحطات للتزود بالوقود.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة الإمداد البترولي الإثيوبية، تادسى هايلي ماريام، إن تزايد تجارة الوقود الغير مشروعة أدى إلى تفاقم الوضع في الشهرين الماضيين، حسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الإثيوبية "إينا".

وأضاف "تادسي" أن محطات الوقود تبيع البنزين بشكل غير قانوني للمواطنين، وفي الأكشاك وكل زاوية وركن في أديس أبابا، بينما لا يستطيع سائق السيارة شراؤها في محطات الوقود!

وأشار إلى أن الشرطة الإثيوبية قامت بتوقيف عدد كبير من براميل البنزين في بعض محطات الوقود في أديس أبابا، وأوضح أن البنزين ينتقل من جيبوتي إلى إثيوبيا كان يتم اختلاسه باستمرار.

وذكر الرئيس التنفيذي لشركة الإمداد البترولي الإثيوبية، ليس لدينا عقبات في إجراءات الشراء الدولية، وأن الحكومة تخصص العملة الأجنبية الكافية لشراء الوقود كل عام، حيث إنه يتم شراء الكمية المطلوبة من الوقود كل عام، والمشكلة الحقيقة تكمن في التجارة غير المشروعة للبنزين. ودعا «تاديسي» الحكومة الإثيوبية لاتخاذ إجراءات رقابية مشددة على نظام توزيع الوقود المحلي، حسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الإثيوبية «إينا».

يذكر أن إثيوبيا تستهلك يومياً مليون لترمن البنزين، و6.5 ملايين لسيارات الديزل، ومليوني لتر من وقود الطائرات، بينما يبلغ استهلاك الكيروسين السنوي 260 ألف طن.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

كيف تنظر إلى ملابس الفنانات خلال المهرجانات الفنية؟

  • عصر

    02:40 م
  • فجر

    05:21

  • شروق

    06:50

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى