• الثلاثاء 11 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر02:06 م
بحث متقدم
بسبب أجهزة العلاج الإشعاعي..

إهدار 55 مليون جنيه بمعهد جنوب مصر للأورام بأسيوط

قضايا وحوادث

معهد جنوب مصر للاورام
معهد جنوب مصر للاورام

عبدالراضي الزناتي وحسين عثمان

جهازين للعلاج الإشعاعي متوقفين عن العمل و مرضى السرطان يحولون إلى مراكز خاصة لتلقى العلاج الإشعاعي

في الوقت الذي تسعى فيه الدولة جاهدة نحو تحسين منظومة الرعاية الصحية المقدمة للمواطنين عن طريق تطوير المستشفيات والمراكز الطبية الحكومية و تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل.

كشف مصدر من داخل معهد جنوب مصر للأورام بأسيوط عن وجود  كارثة بكافة المقاييس بل تصل إلى مستوى جريمة مكتملة الأركان فى حق مرضى السرطان بجامعة أسيوط و معهد جنوب مصر الأورام التابع لها بعدم تشغيل جهازين للعلاج إشعاعي ( المعجل الخطي ) وتحويل مرضى الأورام لمراكز طبية خاصة بأسعار باهظة تثقل على كاهل مرضى السرطان و ذويهم فى صعيد مصر .

وأكد المصدر علي أن الأجهزة تم توفيرها بعد مناشدات و محاولات كثيرة لتوفير جهاز واحد بالمعهد طوال السنين الماضية ، إلا أنه و بعد توفير جهازين المعجل الخطي بدلا من جهاز واحد خلال العاميين الماضيين 2016, 2017 بقيمة إجمالية أكثر من 55 مليون جنيه مصري إلا أن الجهازين لا يعملان و متوقفان عن تقديم الخدمة الطبية لعدد 40 ألف مريض بالسرطان يترددون على المعهد من 8 محافظات بصعيد مصر .

وتسال المصدر عن المسئول  عن هذه الكارثة علما بأن الجهاز الأول قد تم تركيبه فى المبني المخصص له منذ حوالي عامين دون تشغيل فعلي و الجهاز الثاني ما زال موجود بالصناديق التى تم استيراده بداخلها ، و المبنى الخاص به تحت الإنشاء منذ عامين فهل هذا معقول .

ولمصلحة من يتم توقف أجهزة طبية بهذه الملايين من الجنيهات فى الوقت الذي تعصف بالمصريين ظروف اقتصادية عصيبة فما بالنا بمريض السرطان والذي أنهكه المرض و مصاريف العلاج .

وانهي المصدر الطبي حديثه مناشدا بعض الجهات المسئولة عن طريق طرح عدة أسئلة لهم  قائلا أين إدارة جامعة أسيوط ؟ و أين الجهات الرقابية ؟ أليس تعطيل الاستفادة من موارد الدولة يعتبر إهمال وتقصير فى المهام الوظيفية و إهدار مال عام ؟ ومن المستفيد من استمرار كل هذا العبث ؟


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد دعوات "تجديد الخطاب الدينى"؟

  • عصر

    02:39 م
  • فجر

    05:19

  • شروق

    06:48

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى