• الأربعاء 21 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر02:26 م
بحث متقدم

"أرقدوا فى سلام" مبادرة للرسم على 34 صليبا كنصب تذكارى لشهداء المنيا

الصفحة الأخيرة

الفنان التشكيلى محمد حميدة، ومؤسس "أوستراكا للفنون"
الفنان التشكيلى محمد حميدة مؤسس "أوستراكا للفنون"

أمينة عبد العال

قال الفنان التشكيلى، محمد حميدة، ومؤسس "أوستراكا للفنون"، ومنظم منتدى فنون شباب العالم، الذى أقيم مؤخرًا بشرم الشيخ، "الفن وحده يمكنه أن ينقذ العالم" لذلك تقرر عمل ورشة فنية للرسم والتلوين والتشكيل على 34 صليبا مجسما، على أن يقوم الفنانين التشكيلين المشاركين بالرسم على الصليب لتعبر عن الهوية المصرية والوحدة الوطنية وترابط النسيج الاجتماعى المصرى.

أضاف حميدة، عقب انتهاء الفنانين من الرسم على 34 صليبا مجسما، سوف يقوم الفنانين المشاركين فى الورشة الفنية بمسيرة فنية للفنانين من القاهرة وحتى مدينة المنيا لعمل نصب تذكارى على الشهداء والمصابين الأبرياء بالصلبان الملونة لتخليد ذكرى أرواح الشهداء تحت عنوان "أرقدوا بسلام"، لتكون رسالة موجهة من فنانين ومبدعين مصر للعالم كله، مضيفًا: "نحن جميعًا نعيش على نفس الأرض، وتحت نفس السماء، ونهر النيل يروى الجميع، وتحيا مصر دائمًا وأبدًا".

وتابع الفنان التشكيلى، محمد حميدة: "الفن وحده يمكنه أن ينقذ العالم"، هذا ما أشار إليه الكاتب العالمى ديستوفسكى والذى أكد على أهمية الفن كأداة للمقاومة، "مقاومة العنف، ومقاومة الإرهاب، ومقاومة القبح، ومقاومة الملل والرتابة"، وهنا تأتى أهمية الفنون التشكيلية كمرتكز أساسى لقوة مصر الناعمة، وأهمية المبادرة التى أعلنتها "أوستراكا للفنون" مع مجموعة من الفنانين التشكيليين المؤمنين بقدرة الفنون على التأثير فى الوعى وتجميل العالم، وجعل الحياة أكثر احتمالًا.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • عصر

    02:39 م
  • فجر

    05:05

  • شروق

    06:32

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى