• الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر06:19 ص
بحث متقدم

نجم الترجي: مواجهة الأهلي مُعقدة.. وأتمنى مواجهة الريال

الرياضة

الترجى
الترجى

أمير سعد

اقترب دوري أبطال أفريقيا 2018 من فصل الختام، حيث إنه لم يتبقَ إلا مباراتا الذهاب والإياب في النهائي والتي ستجمع بين الترجي التونسي والأهلي المصري.

وتحدث موقع "فيفا" مع أنيس بدري أحد أهم لاعبى الترجى التونسى، مسجل هدف الفوز والتأهل حول مواجهتي بريميرو، وقال عنها: "بعد المقابلة المعقدة في الذهاب وخسارتنا بهدف يتيم، كنا ننتظر بشغف مباراة العودة في رادس، كانت لدينا رغبة كبيرة في الوصول إلى المباراة النهائية، وقررنا أن نلعب الهجوم أمام جمهورنا ونحصد بطاقة التأهل".

أضاف أنيس: "أردنا التسجيل باكراً وحسم المباراة، لكننا للأسف تلقينا الهدف الأول في شباكنا ما صعب كثيراً من مأموريتنا، لكن الحمدلله أثبت فريقنا أن لديه شخصية قوية وعدنا في النتيجة وتأهلنا في الأخير.. كانت الأجواء رائعة بعد نهاية المباراة."

تابع لاعب الترجى: "الأهداف التي سجلها زملائي أيضاً كنت مهمة جداً، خاصة أننا تلقينا الهدف الثاني ما زاد من تعقيد الأمور وقتها، ضغطنا كثيراً لتسجيل هدف التأهل وتمكنت من تسجيله، كانت الفرحة عارمة لنا و للجماهير التي كانت حاضرة، بدت الأجواء رائعة حقاً بعد الهدف الرابع والتأهل."

وسيلتقي الترجي والأهلي مرة أخرى في نهائي دوري أبطال أفريقيا، فآخر نهائي جمع بينهما كان عام 2012 حينما توج المارد الأحمر في تونس بعد تألق رفاق الأسطورة محمد أبوتريكة، فالمواجهات بين الفريقين مألوفة وكل طرف يعرف الآخر جيداً، فقال أنيس: "نعرف جيداً فريق الأهلي، وستكون مباراة الذهاب في مصر معقدة جداً، يتوجب علينا تسيير المباراة هناك بطريقة جيدة ثم البحث عن التتويج هنا في تونس، فالمباراة ستكون صعبة أمام منافس قوي جداً وصل لنهائي العام الماضي، لكننا متفائلون بتحقيق نتيجة إيجابية."

سيكون للترجي أفضلية استقبال لقاء الإياب في رادس، وحتى إن توج باللقب فسيكون أمام جمهوره، وعلق نجم الترجى: "هذه الأمور تبقى شكلية ولا تؤثر كثيراً في نتيجة المباراة.. أظن أن الأمور لن تتغير كثيراً، رغم أن اللعب على أرضنا وأمام جمهورنا سيساعدنا كثيراً، خاصة أن الجميع سيكون على إطلاع بنتيجة الذهاب، ورغم أن لا فرق كبير ولكن من الأفضل لعب لقاء الإياب في تونس."

كان أنيس بدري من اللاعبين التونسيين الذين شاركوا في نهائيات كأس العالم روسيا 2018، وإذا توج بدوري الأبطال فسيشارك في ثاني بطولة عالمية هذه السنة وهي كأس العالم للأندية، ويعلق أنيس عن هذا الأمر قائلاً: "هدفنا التتويج بدوري أبطال أفريقيا وبعدها المشاركة في كأس العالم للأندية، وإن تحقق هذا ستكون المشاركة الأولى لي في هذه البطولة الكبيرة والأولى أيضاً لأغلبية لاعبي الترجي إن لم نقل كلهم، فسيكون أمراً رائعاً لعب هذه المنافسة وتمثيل تونس وأفريقيا في الإمارات 2018."

ومما لا شك فيه أن كل فريق من الفرق السبعة التي ستشارك في الإمارات 2018 تحلم بمواجهة ريال مدريد لتكون مباراة كبيرة وتاريخية، وهو نفس إحساس أنيس بدري الذى قال: "إذا توجنا بدوري الأبطال وبلغنا كأس العالم للأندية، من دون شك سيكون هدفنا مواجهة فريق ريال مدريد الأسباني بطل دوري أبطال أوروبا، حتما ستكون مباراة رائعة بالنسبة لنا أمام فريق كبير.. خوض البطولة والتفكير بالنتائج الإيجابية سيكون بمثابة المكافئة الرائعة بالنسبة لنا."

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • شروق

    06:25 ص
  • فجر

    04:59

  • شروق

    06:25

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:03

  • عشاء

    18:33

من الى