• الإثنين 19 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر11:33 م
بحث متقدم

بلير يرفض تعليق صفقاته مع السعودية: "الوضع مربك"

عرب وعالم

بلير يرفض تعليق صفقاته مع السعودية:"الوضع مربك"
بلير يرفض تعليق صفقاته مع السعودية:"الوضع مربك"

عبد القادر وحيد ووكالات

"الوضع مربك للغاية".. كان هذا رد توني بلير رئيس الوزراء السابق للمملكة المتحدة، الذي رفض دعوات لتعليق صفقاته المالية مع المملكة العربية السعودية على خلفية جريمة قتل الكاتب الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية السعودية في إسطنبول مطلع الشهر الجاري.

وقال بلير: "إن الوضع مربك للغاية"، وأن ما حصل يهدّد سير الإجراءات الإصلاحية التقدمية وأن النظام السعودي يؤكد بشدة عدم مسئوليته عما حدث، بحسب تصريحاته لرويترز.

بينما اكتفى متحدث باسم معهد بلير للتغيير العالمي بالقول إن المشرفين على المعهد "يراقبون الأحداث عن كثب".

يذكر أن معهد التغيير العالمي الذي أسسه بلير عام 2016، كان قد أبرم صفقة كبرى وغير مسبوقة، قيمتها 9 ملايين جنيه إسترليني سنويّا - حوالي  12 مليون دولار- ، مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، مقابل بيع استشارات لدفع الرؤية 2030.

وتكتم المعهد عن هذه الصفقة، واكتفى بإصدار منشور على موقعه الرسمي يثني فيه على النظام السعودي،  لكن بعد تسريبات وسائل الإعلام، تم الاعتراف بتلقي تمويلات ضمن جهود عملية السلام.

وكانت التلغراف البريطانية قد أكدت، حسب مصادر خاصة بها، أن مجموع ما دفع لبلير يتجاوز الـ12مليون دولار.

فيما صرّح متحدث باسم مكتب بلير أن الغرض من التمويل هو دعم المهمة المُعلَنة للمعهد في الشرق الأوسط،  أي زيادة الاستقرار والتفاهم إضافة إلى عملنا في أفريقيا، وتعزيز التعايش الديني.

من جانبه قال النائب عن حزب العمال البريطاني راسل مويل: "إذا لم يكن السيد بلير يرى النور ويستمر في قبول الأموال من السعوديين فإنني أعتقد أن نزاهته الأخلاقية مشوَّهة".

ووفقا للتلغراف فإنها كشفت، العام الماضي، عن تمويل دولة الإمارات العربية المتحدة عمل بلير كمبعوث رسمي للشرق الأوسط في مهمة تم الادعاء أنها مجانية، إضافة إلى تعيينه "مستشارا مدفوع الأجر".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • فجر

    05:04 ص
  • فجر

    05:04

  • شروق

    06:30

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى