• الإثنين 22 يوليه 2019
  • بتوقيت مصر02:07 م
بحث متقدم

هل تشعل "الباقورة والغمر" الصراع بين الأردن وإسرائيل؟

عرب وعالم

الملك عبدالله ونتنياهو
الملك عبدالله ونتنياهو

وكالات

قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن تل أبيب ستبحث مع الأردن إمكانية "تجديد تأجير منطقتي الباقورة والغمر في معاهدة السلام بين البلدين".

وكانت عمان، قد منحت تل أبيب حق التصرف بهما لمدة 25 عامًا ضمن ملحقات معاهدة السلام الموقعة بينهما عام 1994.

وأوضح نتنياهو، بحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرنوت"، اليوم الأحد،: "سوف ندخل معهم في مفاوضات على إمكانية تمديد الاتفاق الحالي"، معتبرًا أن إسرائيل "تسعى إلى روابط مع دول عربية أخرى، ليست على علاقة عداء معها".

يأتي ذلك بعد ساعات من إعلان الأردن، أنه أبلغ إسرائيل برغبته في استعادة المنطقتين، حيث قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الأردنية الرسمية، "أبلغنا إسرائيل بإنهاء العمل بملحقي الباقورة والغمر من اتفاقية السلام".

وأضاف أن "الباقورة والغمر أراض أردنية وستبقى أردنية، ونحن نمارس سيادتنا بالكامل على أراضينا".

وبحسب اتفاقية السلام الموقعة في 26 أكتوبر 1994، تم إعطاء حق التصرف لإسرائيل على هذه الأراضي لمدة 25 عامًا.

ويتجدد ذلك تلقائيًا - في حال لم تبلغ الحكومة الأردنية برغبتها استعادة هذه الأراضي قبل عام من انتهاء المدة - أي بعد خمسة أيام.

والباقورة منطقة حدودية أردنية تقع شرق نهر الأردن في محافظة إربد (شمال) تقدر مساحتها الإجمالية بحوالى ستة آلاف دونم.

أما الغمر فهي منطقة حدودية أردنية تقع ضمن محافظة العقبة (جنوب) وتبلغ مساحتها حوالى أربعة كيلومترات مربعة.

ومنذ أيام يتصاعد الجدل في الأردن حول هذا الموضوع حيث طالب نواب وناشطون الحكومة بالإسراع بمخاطبة إسرائيل بعدم تجديد بقاء هذه الأراضي في تصرف إسرائيل.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • عصر

    03:45 م
  • فجر

    03:33

  • شروق

    05:10

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:02

  • عشاء

    20:32

من الى