• الأربعاء 12 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر06:00 م
بحث متقدم

التجارعن منع تداول الدواجن حية: «خراب بيوت»

آخر الأخبار

الدواجن
الدواجن

حنان حمديو

عقب إعلان اتجاه الحكومة بمنع تداول ودخول الدواجن الحية إلى القاهرة والجيزة، سادت حالة من القلق والخوف بين تجار الدواجن في المحلات والمتاجر، الذين حذروا من الخسائر الكبيرة التي تنتظرهم جراء هذا القرار.

وفي جولة ميدانية في إمبابة والكيت كات رصدت صحيفة «المصريون» كيف استقبل مواطنو وتجار القاهرة قرار حظر بيع الدواجن الحية:-

فى البداية، قال صلاح أحد بائعي الدواجن في منطقة إمبابة لن تستطيع وزارة الزراعة تطبيق هذا القرار لأننا دولة مستهلكة للدواجن فهي طعام الغلابة فيوجد إقبال دائم على الهياكل الكيلو منها يتراوح سعره بين 5 و7و10 و12 جنيه وآخرين يشترون الدبابيس أو الأجنحة فقط بسعر 20 جنيه

وتابع قائلا " الحكومة هتاكل الناس على مزاجها؟ كل أسرة تشترى ما في مقدورها وإذا كان الأمر هيقتصر علي الدواجن المجمدة فهي موجودة ليس لها رواج مثل الحية لكن الفكرة أن القرار الجديد طريقة جديدة لاستغلال البائعين عن طريق تطبيق غرامات وضرائب وسجل تجارى وذلك لأن تجارة الدواجن يعمل بها أكثر من 3 مليون علي مستوي الجمهورية تجارة مؤثرة جدا في الاقتصاد القومي، لن نستسلم بسهولة لهذا القرار وسنعافر، وبالنسبة للمجازر  فأسعار الذبح داخلها مرتفعة سنتحمل ماذا ام ماذا مصاريف عمالة ام إيجار ام خسائر أم ديون؟؟ "

ومن ناحية أخرى قال عبد اللطيف، بائع دواجن" قرار اقتصار الذبح داخل المجازر سئ جدا لأن الوضع المالي لنا متدهور وذبح المجازر مكلف للغاية بالإضافة إلي النقل ومصروفات، لكن ميزة تعاملنا مع تجار الجملة تقسيط ثمن الكمية التي نشتريها شهريا عكس المجزر الدفع اول بأول"

وأضاف قائلا " إذا كان القرار فيه مصلحة ستكون للسيطرة فقط علي البائعين الذين لا يراعون  ضميرهم"

وتابع" الزبائن ستعترض علي هذا القرار، لا أحد من المواطنين الذين يأكلون الدجاج الحي سيقبل بهذا الأمر لأنهم لا ياكلون المجمد وإذا لم يرى الزبون الدجاجة تذبح أمام عينه ينفر من هذا البائع، فابلتاكيد سيضربنا هذا القرار في عيشنا ".

الكيت كات

علقت صباح إحدي بائعات الدواجن في منطقة الكيت كات على القرار قائلة" يعني بالطريقة دي كده هنقفل لا بيع ولا شراء، ان الحكومة تجبرني علي الذبح في المجزر ده تني ذراع لينا، لا يوجد زبون واحد هيوافق علي اني اجيب له الفراخ مذبوحة وابيعها له من الثلاجة الكل بيشك ومحدش هيقبل بكده"

وطالبت قائلة "إذا كان الأمر إلزامي يبقي بلاش تجبرني علي حاجة مش منطقية بحجة الأمراض الحكومة اللي بتوزع علي التجار وتشرف علي المجازر، يبقي المفترض تراقب وتباشر وتمنع تداول البضاعة الفاسدة وتشرف علي الاستيراد بضمير لأن الأمراض كلها بتيجي مع الدجاج المستورد"

واستكملت خسائر هذا القرار" لما ابيع مجمد هخسر زباين والعمال اللي معايا هينقطع عيشهم ومش هعرف اسدد فلوس البضاعة اللي هشتريها يبقي ليه قرار هيجي علينا بخسارة زي كده؟ ".

ويتابع نعمان تاجر بشارع مراد في نفس المنطقة قائلا"  لا أقول سوي ربنا يجرنا في مصيبتنا، لأن هذا القرار حرفيا خراب بيوت لنا كتجار، وإذا أصرت الوزارة عليه لن اعترض وهغلق واعيش اشحذ من الناس ".

وأضاف" لا أحد موافق علي هذا القرار كلنا هنغلق محالنا وهنتشرد وعمالنا هيتشردو وتجار الجملة أيضا".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

كيف تنظر إلى ملابس الفنانات خلال المهرجانات الفنية؟

  • عشاء

    06:28 م
  • فجر

    05:20

  • شروق

    06:49

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى