• الأربعاء 19 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر02:17 م
بحث متقدم

تقنية جديدة تتيح الإنجاب دون الحاجة إلى ذكور

الصفحة الأخيرة

بريطانيا تنتظر تقنية إنجاب أطفال من "أب وأمَّين"
أرشيفية

وكالات- الدويني فولي

توصل علماء صينيون، إلى تقنية جديدة تتيح الإنجاب، عن طريق الهندسة الوراثية، دون حاجة إلى الذكور، أو العلاقة الجنسية أو التزاوج.

وقال العلماء، إن التقنية الجديدة التي جرى اختبارها بنجاح علي فئران التجارب، اعتمدت على الهندسة الوراثية، حيث تم الحصول علي الحمض النووي من فأر (أنثى) وخلايا جذعيه من أنثى أخرى، وبعد ذلك تم إخصاب البويضة عبر عملية تعرف باسم "تحرير الجينات"، وهو ما أدى إلى إنجاب فئران سليمة، استطاعت العيش مدة طويلة، وفقًا لما نشرته مجلة "الخلايا" الايطالية.

وقال الباحث الطبي الصيني" كي زهو"، إن بعض الحيوانات تستطيع التوالد من خلال علاقة مع شريك من الجنس نفسه، لكن ذلك يحدث لدى الأسماك والبرمائيات أما الثدييات فوضعها مختلف تماما، مشيرًا إلي أن الفريق العلمي نجح فى الحصول على مولود من فأرين ذكرين، لكنهما لم يتمكنا من العيش سوى يومين فقط.

وشكك "ميجان دونسي" الباحثة في علم الخلايا بجامعة ملبورن الأسترالية، في نتائج الدراسة التي أجراها العلماء الصينيون، وأكدت أن التوالد عند الثدييات يجري في العادة عبر دمج حمض نووي من الأنثى والذكر، فضلا عن وجود حاجة إلى بصمات خاصة يحملها السائل المنوي إلى البويضة.

وأضافت، أنه تبعا لهذه الصيغة المألوفة، يواجه المواليد الذين لا يأخذون حمضا نوويا من أبوين مختلفين (ذكر وأنثى) مشكلات كبرى في حال تربوا في الرحم واستطاعوا أن يأتوا إلى الحياة.

يذكر أن علماء بريطانيون من جامعة "نيو كاسل"، قاموا بدراسة مشابهة، زعموا خلالها إمكانية انجاب المرأة بدون مشاركة الرجل.

واعتمد العلماء البريطانيون، علي استخلاص خلايا منوية في ظروف مخبرية، وفق نظام معين وهو ما اعتبره بعض العلماء الاخرين "عملا جنونيا" يجب وقفه علي الفور.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

فى رأيك ما هو أهم حدث خلال 2018؟

  • عصر

    02:42 م
  • فجر

    05:24

  • شروق

    06:53

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى