• الأحد 21 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر01:01 ص
بحث متقدم
سر مثير وراء كشف الجريمة بعد 485 يوما

والد قتيل المطرية يكشف مفاجآت صادمة عن زوجة نجله وعشيقها

قضايا وحوادث

القتلة
القتلة

وكالات - وحررها أحمد عادل شعبان

كشف جمال محمد - والد الشاب "سيف الدين" - أسرارًا جديدة عن زوجة نجله "أنسام" و عشيقها "محمد" اللذان قتلا نجله وأخفيا جثته بالصحراء لمدة سنة كاملة قبل أن تفك المباحث لغز القضية .

ونفى "جمال" في تصريحات صحفية ما قالته المتهمة في اعترافاتها بأنها تزوجت المجني عليه زواج تقليدي ، مؤكدًا أن نجله و المتهمة "أنسام" كانا زميلان بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية ودارت بينهما قصة حب كبيرة ، مؤكدًا أن الأسرة عرضت هذه الزيجة بسبب سوء سلوك الفتاة إلا أن المجني عليه أصر وتزوج منها وأقام في شقة بمنطقة بعيدة .. مضيفًا: "نجلي كان بعيدًا عنا وعلى خلافات بسبب قيام المتهمة بأليبه على والدته والادعاء أنها تحب شقيقه أكثر منه" حسب تقرير لـ"فيتو".

وأضاف: "بعد اختفاء نجلي فوجئت أنه أخبر شقيقته بوجود مشاكل كبرى بينه وبين زوجته وأنها امتنعت من إعطائه حقوقه الشرعية لمدة 4 أشهر وأن شقيقته نصحته أن يراقبها".

وأردف: "يوم الجريمة صباحًا قالت لزوجها إنها لديها دراسة جدوى مهمة لابد أن تقوم بها في الإسكندرية ، وقام نجلي بتتبعها إلى أن اختفى قرب طريق العين السخنة لمدة 15 شهرًا ، ثم جاءت في اليوم التالي لشقة شقيق نجلي وسألته (فين سيف) ، فخرجنا بسيارتي نبحث عنه وأصرت أن تجعلني أقف قرب المكان الذي اكتشفوا فيه جثته وقالت لي (يارب ميكونش حد عمل فيه حاجة وحشة) .

وتابع: "بدأت أنسام (المتهمة) تضللنا وتضلل السلطات للإيحاء بأن نجلي لم يختطف ولم يُقتل وإنما هرب بكامل إرادته ، بل وصل بها الأمر أن أرسلت رسالة من رقم غريب على هاتف زوجها المختفي وقالت فيها (بتختفي مني أنت فاكر لما تهرب مني بعد اللي عملته مش هنعرف نجيبك وخد بالك مراتك وولادك موجودين هتهرب تروح فين مننا هنجيبك هنجيبك) لكي تؤكد حقيقة أن نجلي هارب من عصابة أو شيء من هذا القبيل وليس مقتولًا".

وعن الطريقة التي اكتشفت بها الجريمة ، قال: "المتهمة ذهبت إلى المحكمة ورفعت على نجلي قضية خُلع بسبب تضررها من اختفائه ، وهنا وقعت في شر أعمالها لأنها زورت إعلانات القضية على منزل سيف لعلمها أنه مفقود ، وكان كلما جاء نجلي إعلانًا قضائيا بأن زوجته تريد خلعه كانت تستلم هي الإعلان أو تجعل عشيقها يستلمه ويمضي مكان نجلي على أساس أنه هو ومن هنا بدأ كل شيء وأعيد فتح القضية".

وتابع: "أنا أشك في نسب حفيدي بعد علمي بما فعلته المتهمة ، وعمومًا هناك طفل من الطفلين شكله مختلف تمامًا عن نسب عائلتنا ، لكن حتى لو ثبت عدم نسبهما لابني سوف أقوم بتربيتهما لأن نجلي كان يحبهما".

وكانت قوة من مباحث المطرية تحركت وقبضت على الزوجة "أنسام" وعشيقها "محمد" الذي أصبح زوجها بعد ذلك ، وأرشدا عن مكان إخفائهما لجثة المجني عليه ، وبالفعل تم استخراج بقايا الجثة .

وقررت النيابة حبس المتهمين على ذمة التحقيق بتهمة القتل العمد.

المجني عليه



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • فجر

    04:43 ص
  • فجر

    04:43

  • شروق

    06:07

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:56

  • مغرب

    17:22

  • عشاء

    18:52

من الى