• الإثنين 22 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر07:48 ص
بحث متقدم

كلمة السر "آصف" ؟!

وجهة نظر

كاتب
كاتب

محمد الخضيري

وسائل التسويق للثقافة الفارسية - الإيرانية داخل المجتمعات العربية تمر مرور الكرام، وتتغاضى عنها شبكة الــ MBC ولا تنتبه لها وزارة الإعلام في مصر وأجهزة الإعلام الخليجية بكافة أشكالها وألوانها..هذا التسويق له مصدر يرتدي قفازات حريرية، ويكمن في المسلسلات ذات الكلفة الباهظة والديكورات العتيقة والسمات القديمةكالمسلسلات الرمضانية الجذابة والتي تأتي كل عام تروج وتسّوق للدولة الفاطمية القديمة، وتمهد عبر الموسيقى التصويرية والمصطلحات والسيناريو وأسماء الأبطال مثل "مرتضى – زهراء – طاهرة" في ( كفر دلهاب).
ثم مسلسل "ألف ليلة وليلة" الذي يسمى أغلب أبطاله بأسماء (إيرانية) أبرزها اسم آصــف وأظن هذا الأمر هو "كلمة السر" التي تمرر عبرها الأفكار الذهنية والتأثيرات على العقل الباطن على الجمهور من خلال المسلسلات.. وتأتي بعد ذلك البرامج الحوارية والتي تتحدث عن مميزات الفاطميين وأن مصر لها جذور شيعية وقد تعود كذلك، وإقحام "تاريخ مصر الفاطمي" بسبب وبدون سبب داخل أي حوار أو نقاش ليس له علاقة بالموضوع الأساسي للحوار.. ثم يأتي من بعد ذلك عملية الغمز واللمز تجاه "صلاح الدين الأيوبي"، وكل هذه الأمور تمر مرور الكرام دون تدقيق، ولا أقول أن هناك ضرورة للمنع والحجب، ولكن يكفي الإنتباه والمتابعة.
فالدولة الراشدة لابد وأن تحافظ على تراثها وسمعتها لأن نتائج هذا الحفظ والتكريم سيوضح أكثر الهوية التي غطتها أحداث وروايات الحضارات القديمة والحديثة التي مرت على الأمة، والتي لم يحقق فيها انتصارات مبهرة إلا في عهود نادرة كفترة "صلاح الدين الأيوبي" الذي سحق أسطورة المغول، ومنع الشر عن العالم، ولا أرى سبب لحملة الهجوم على صلاح الدين من قبل "المفكر الكبير يوسف زيدان" وهو هجوم دائم ومتكرر يتشابه مع الحملات الإعلامية للفاطميين ضد صلاح الدين أثناء حكم "العاضد" حاكم مصر ذاك الوقت، حيث اعتمدوا مبدأ التشويه وإنكار الخير والفضل الذي يقوم به بتجميع الناس على كلمة سواء ولم الشمل وإصلاح ذات البين بين الأمم المسلمة، أما العاضد "حاكم مصر" ذاك الوقت فهو رجل شيعي كان منطقياً ومنصفاً بعض الشىء ولكن من حوله كانوا يمتهنون المذهبية والعنصرية في التعامل مع أقرانهم من المصريين وغير المصريين.
مسألة هجوم السيد الدكتور "يوسف زيدان" وهو قامة علمية كبيرة وقيمة أدبية، تظهر دوافعها وما ورائها من تصريح قصير أدلى به يصف فيه "إسرائيل كعدو عاقل" ويدعو لإقامة علاقات مشتركة، ومن يدقق في هذا الكلام سيفهم أمور كثيرة جداً.. والعقل زينة!

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • ظهر

    11:44 ص
  • فجر

    04:44

  • شروق

    06:07

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:56

  • مغرب

    17:21

  • عشاء

    18:51

من الى