• الأحد 16 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر03:49 م
بحث متقدم

إسرائيل تستجيب لطلب مصري.. هذه هى التفاصيل

الحياة السياسية

إسرائيل ترمم ديرًا تابعًا للكنيسة القبطية
إسرائيل ترمم ديرًا تابعًا للكنيسة القبطية

محمد محمود

موقع «كيكار هشابات»: إسرائيل وافقت على ترميم دير السلطان بالقدس 

بلدية القدس صادقت على 700 ألف شيكل من أجل ترميم شرفة بالدير

قال موقع "كيكار هشابات" الإخباري العبري، إن الحكومة الإسرائيلية وافق على طلب حازم خيرت السفير المصري السابق بتل أبيب بترميم شرفة تقع بـ "دير السلطان"، الذي يتبع الكنيسة القبطية المصرية، بعد أن كانت أوشكت على الانهيار.

ويقع دير السلطان داخل أسوار البلدة القديمة لمدينة القدس، في حارة النصارى بجوار كنيسة القديسة هيلانة وكنيسة الملاك والممر الموصل من كنيسة هيلانة إلى سور كنيسة القيامة.

الدير الذي تبلغ مساحته حوالي 1800 متر مربع، أعاده السلطان صلاح الدين الأيوبي للأقباط بعد استيلاء الصليبيين عليه، وهو ما يفسر سر تسميته باسم "دير السلطان"، ولهذا الموقع أهمية خاصة عند الأقباط لأنه طريقهم المباشر للوصول من دير مار أنطونيوس حيث مقر البطريركية المصرية إلى كنيسة القيامة.

وأضاف الموقع: "مجلس بلدية القدس صادق على ميزانية تقدر بـ 700 ألف شيكل من أجل ترميم دير السلطان التابع لكنيسة القيامة، وتم ضخ الميزانية من وزارة الداخلية برئاسة الوزير أرييه درعي للبلدية، بعد سقوط حجر بالمكان واضطرار السلطات إلى إصدار أمر بإغلاق الموقع". 

ونقل عن مصادر: "الحديث يدور عن شرفة بدير السلطان الذي يعتبر جزءًا من كنيسة القيامة، وهو موقع تابع للكنيسة القبطية المصرية ويعد أحد الأماكن الهامة جدًا للمسيحيين والأقباط، ولهذا فقد توجه السفير السابق بإسرائيل حازم خيرت إلى الوزير درعي والمسؤول عن الطوائف غير اليهودية بحكم منصبه كوزير للداخلية، وطالب الأخير بالتدخل".

وتابعت: "وزارة الداخلية الإسرائيلية خصصت ميزانية لبلدية القدس ولهيئة الآثار من أجل عملية الترميم ولمنع الانهيار وتجنب حدوث أخطار أمنية تهدد حياة البشر، وذلك بعد أن أخذت الوزارة في الحسبان ما تقوم به مصر من حماية للأماكن اليهودية المقدسة والمعابد على أراضيها وضريح الحاخام أبو حصيرة في دمنهور الذي تحرسه قوات الأمن المصرية، لهذا خصصت هذه الميزانية لعملية الترميم للمبنى المسيحي".  

وواصلت: "رئيس البلدية الذي صادق على الميزانية  أخذ في الاعتبار الصورة السلبية التي قد تنشر في العالم إذا رفضت السلطات الإسرائيلية ترميم أماكن مقدسة خاصة بالمسيحيين، كما أخذت بالحسبان اهتمام المستويات السياسية البارزة في مصر بهذا الملف الحساس".

يذكر أنه في يوليو الماضي أنهى السفير حازم خيرت فترة عمله وخدمته في وزارة الخارجية، بعد مسيرة دبلوماسية استمرت طوال 36 عاماً،




تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل ترى مصر قادرة على استضافة أمم أفريقيا 2019؟

  • مغرب

    04:59 م
  • فجر

    05:22

  • شروق

    06:51

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى