• الخميس 18 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر12:15 ص
بحث متقدم
تساؤلات برلمانية حول الأسباب..

إيقاف 17850 «فيزا» لمعاشات الأرامل والمطلقات

الحياة السياسية

سيدة تصرف المعاش "أرشيفية"
سيدة تصرف المعاش "أرشيفية"

حسن علام

كشف صبحي الدالي، عضو مجلس النواب، في طلب إحاطة، عن إيقاف 17850 «فيزا»، خاصة بمعاشات الأرامل والمطلقات، متسائلاً عن الأسباب التي أدت إلى إيقافها، خاصة وأن معظمهن يعتمدن على المعاشات باعتبارها مصدر الدخل الوحيد الذي يساندهن لمواجهة متطلبات الحياة.

هاني مرجان عضو لجنة التضامن الاجتماعي والأسرة والأشخاص ذوي الإعاقة، قال إنهم فوجئوا خلال الفترة الماضية، بإيقاف هذا العدد من «الفيزا» الخاصة بالأرامل والمطلقات، في إجراء وصفه بأنه «غير مبرر، ولابد من توضيحه».

وأضاف مرجان، لـ«المصريون»: «الأشخاص الذين كانوا يحصلون على معاش بسبب العجز الكلي أو المرضي، تم إيقاف «فيزهم» أيضًا دون الإعلان عن أسباب الإجراء المفاجئ».

وأشار إلى أن «الجهات المعنية، طلبت من هؤلاء الذين تم وقف «الفيزا» الخاصة بهم، إعادة الكشف مرة أخرى، على الرغم من إجرائهم الفحوصات المطلوبة في السابق، والتأكد من أنهم يستحقون ذلك المعاش»، ما دفعه للتساؤل: «إذن ما الحاجة لإعادة الكشف عليهم؟».

ورأى أن «ذلك يُمثل عبًأ كبيرًا على هؤلاء الأشخاص، لأن الحجز في «الكوموسيون» الطبي يتم عن طريق الإنترنت، وغالبية هؤلاء لا علاقة لهم بالإنترنت من قريب أو بعيد، فضلًا عن الأوضاع داخل المستشفيات ليست على مات يرام، ما يعني أنهم سيواجهون عقوبات كثيرة خلال الخضوع للكشف».

وطالب النائب الجهات المختصة بـ «توضيح أسباب إيقاف تلك البطاقات، وتسهيل الإجراءات على أصحاب الفيزا الخاصة بمعاشات المطلقات والأرامل؛ نظرًا غالبيتهم يعتمدون على ذلك المعاش بشكل أساسي في تدبير شؤون حياتهم، والتغلب على الأوضاع الحالية، وبالتالي ليس من العدل والمنطقي إضافة أعباء عليهم».

متفقًا معه في الرأي، قال سعيد حنفي، عضو مجلس النواب، إن «إيقاف الفيزا الخاصة بمعاشات الأرامل والمطلقات قرار ليس في محله، إذ أن على الدولة توفير حياة كريمة لهؤلاء، وليس تعقيد الحياة عليهم، أكثر مما هي معقدة».

وأوضح لـ«المصريون»، أن «تلك البطاقات يتم إيقافها كل فترة، والمجلس سيسعى خلال الفترة القادمة لمنع تكرار ذلك».

وتابع: «لابد على الجهات المختصة التحدث للناس وإطلاعهم أول بأول على ما يحدث، وأسباب ذلك الأمر؛ منعًا لحدوث أي بلبلة أو جدل».

من جانبه، وصف النائب عبد الفتاح محمد يحيى، أمين سر لجنة القوى العاملة، القرار بـ «الخطير للغاية، لأن هذا العدد ضخم ومخيف، وربما تكون تلك المرة الأولى الذي يحدث فيها مثل هذا الموقف».

وفي تصريح إلى «المصريون»، أشار يحيى إلى أن «الأرامل يحتاجون للزيادة والرعاية والتسهيلات نتيجة ما يمرون به», لافتًا إلى أنه لابد من عرض ذلك القرار أولًا علي مجلس النواب، لمناقشته، ومعرفة الدواعي لاتخاذه.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • فجر

    04:41 ص
  • فجر

    04:41

  • شروق

    06:05

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:59

  • مغرب

    17:25

  • عشاء

    18:55

من الى