• الثلاثاء 16 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر06:28 م
بحث متقدم

فتاة بريطانية تبيع عذريتها عبر الإنترنت مقابل مليون يورو

الصفحة الأخيرة

إيمي - المراهقة البريطانية التي تبيع عذريتها في مزاد على الإنترنت
إيمي - المراهقة البريطانية التي تبيع عذريتها في مزاد على الإنترنت

ترجمة - خالد الشرقاوي

عرضت مراهقة بريطانية عذريتها للبيع عبر وكالة على الإنترنت مقابل مبلغ مليون و200 ألف يورو، بدعوى مساعدة أسرتها ودفع مصاريفها الجامعية.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في تقرير لها، أمس الثلاثاء، إن الفتاة التي تدعى "ايمي" البالغة من العمر 19 عامًا، من لندن، وقعت على اتفاقية "سندريلا مرافيلز" الخاصة بتجارة الجنس.

وتقول الفتاة إنه تم فحصها طبيًا للتأكد من عذريتها، ونفسيًا للتأكد من قدراتها العقلانية، في محاولة لتغيير حياتها إلى الأفضل، ومساعدة أسرتها، والسفر حول العالم بأرباحها.

وتدعي الفتاة البريطانية أنها سبق لها الخطبة 3 مرات مختلفة من أحد المصرفيين، ولاعب كرة قدم شهير، ورجل أعمال ألماني.

وتطالب الوكالة بإيداع 10 في المائة من مقدم العرض الفائز لضمان جدية العرض، وتشير إلى أن المشتري يجب أن يسافر إلى ألمانيا - حيث بيع الجنس قانوني - وحجز فندق ليلتهم مع "ايمي".

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن المشترين مدعوون للتشاور مع طبيب في ألمانيا، أو جلب طبيب من اختيارهم، من أجل "التأكد من أن إيمي عذراء حقيقية".

وتقول المراهقة البريطانية دفعًا عن قرارها ببيع عذريتها: "إنه جسدي وأشعر أنني يجب أن أكون قادرة على فعل ما أريده".

وتعتبر "إيمي" هي آخر مراهقة تضع عذريتها للمزايدة في اتجاه جديد مثير للقلق بين النساء الشابات من جميع أنحاء أوروبا ممن يبعن براءتهن إلى الرجال الأغنياء، وكثيراً ما يكونون من كبار السن.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • عشاء

    06:57 م
  • فجر

    04:40

  • شروق

    06:03

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    15:00

  • مغرب

    17:27

  • عشاء

    18:57

من الى