وسحقت نافذة زجاجية سقطت من ارتفاع 27 طابقا، الرجل الذي يعمل سائق حافلة، خلال خروجه من فندق "ريفير بانك بلازا" وسط لندن.

وسقط لوح زجاجي ضخم من نافذة عمارة فاخرة على ضفاف نهر التيمز، فوق الرجل الذي لم يعلن عن اسمه، وهرعت سيارات الشرطة والإسعاف إلى مكان الحادث، حيث فارقت الحياة الضحية.

وقال أحد شهود العيان، الذي كانت بادية عليه آثار الخوف، إن الضحية كان يرتدي سترة رمادية وكانت مغطاة بالدم. وأضاف: "كان الأمر سيئا وحزنا للغاية". وقال شاهد آخر، "إنها صدمة كبيرة، لا أحد يتوقع حدوث ذلك".

وقال متحدث باسم شرطة سكوتلاند يارد: "تم استدعاء الشرطة من قبل خدمة الإسعاف في لندن في الساعة 10:42 صباحا بعد تقارير عن إصابة رجل"، وأضاف: "أعلن عن وفاة الرجل في مكان الحادث. التحقيقات لا تزال جارية".