• الإثنين 17 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر04:28 ص
بحث متقدم

ملفات "حساسة" على أجندة الحكومة والرئاسة (3)

أخبار الساعة

محمد طرابيه
محمد طرابيه

محمد طرابيه

فى إطار الحديث عن الملفات الأكثر أهمية فى الوقت الحالى على أجندة القيادة السياسية  ، يأتى النظام الجديد للتعليم والذى تم البدء فى تطبيقه  هذا العام كأحد أهم الموضوعات ذات الأهمية لدى الرئيس عبدالفتاح السيسى .

 وفى هذا الإطار قدم مجلس الوزراء تقريراً خلال الأيام القليلة الماضية أعده الدكتور طارق شوقى  حول هذه القضية . التقرير كشف عن الخطوات الرئيسية لتطوير التعليم المصري من خلال المشروع القومي لإعادة صياغة التعليم المصري .

كما أشار في هذا الصدد إلى أنه تم الانتهاء من تدريب الدفعة الأولي من المعلمين ، هذا إلى جانب الانتهاء من إعادة فرش الفصول للتوافق مع استراتيجيات التعلم النشط. وأكد الوزير أنه تم إيقاف الترخيص للكتب الخارجية في النظام الجديد مع اتاحة المجال لوسائل تعليمية جديدة تتوافق مع فلسفة وأهداف النظام الجديد، مشيراً إلي أنه يجري مراعاة تسهيل الانتقال من النظام والموروثات القديمة إلى فلسفة النظام الجديد بما لا يخل بالصالح العام.

وأوضح أنه تم الانتهاء من المرحلة الأولى من التدريبات المعتمدة لتأهيل المعلمين على نظام التعليم الجديد، وذلك بتدريب كافة معلمات مرحلة رياض الأطفال بإجمالي عدد (32862) معلمة على استراتيجيات تدريس المنهج التكاملي متعدد التخصصات، وكذا تم الانتهاء من تدريب كافة معلمي الصف الأول الابتدائي على استراتيجيات تدريس المنهج التكاملي بإجمالي. (34879) معلماً. هذا بالإضافة إلى الانتهاء من تدريب معلمي اللغة الإنجليزية للصف الأول الابتدائي على استراتيجيات تدريس المنهج الجديد في اللغة الإنجليزية بإجمالي عدد (13515) معلماً. وأوضح التقرير أن أساس التطوير في هذه المرحلة هو الاتجاه إلى فهم الموضوعات بدلا من استذكار الإجابات النموذجية، أما "التابلت والشبكات" فهي مجرد أدوات لعلاج مشاكل في وضع وتنفيذ وتأمين وتصحيح الامتحانات مع تيسير الوصول إلى المحتوى الرقمي "مجانا" ولكنها ليست جوهر التطوير. وأضاف الوزير أنه تم التعاقد على 708000 تابلت من شركة سامسونج العالمية بأعلى المواصفات وتصل الشحنات تباعا وسوف يتم توزيعها في وقت واحد على الجميع في الصف الأول الثانوي بعد اكتمال الشبكات والمحتوى الرقمي.

أما رابع الملفات التى يحرص الرئيس السيسى على متابعتها بشكل يومى فهو الملف الخاص  بالمبادرة التى أطلقها الرئيس للقضاء على فيروس(سي) . وحول آخر تطورات هذا الموضوع تلقى الرئيس هذا الأسبوع تقريراً مقدما من الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان أكدت فيه أن رؤية المبادرة تتمثل في الوصول إلى مصر خالية من فيروس سي، وخفض الوفيات الناجمة عن الأمراض غير السارية، مشيرة في هذا الصدد إلى أن مستهدفات المبادرة تتضمن الكشف المبكر عن الإصابة بفيروس الالتهاب الكبدي (سي)، والتقييم والعلاج من خلال وحدات علاج الفيروسات الكبدية المنتشرة في جميع محافظات الجمهورية، فضلاً عن الكشف المبكر عن مرض السكري وارتفاع ضغط الدم والسمنة، وتوجيه المكتشف إصابتهم لتلقي التقييم والعلاج بمختلف وحدات ومستشفيات الجمهورية.

وعرض التقرير الخطة المرحلية والبرنامج الزمني للمبادرة والتي سيتم تنفيذها على ثلاث مراحل كل مرحلة تتضمن عدداً من المحافظات، موضحاً أن الفئة المستهدفة هم الموطنون أكبر من 18 عاماً من الجنسين من جميع المحافظات ممن لم يسبق لهم الفحص والعلاج، مضيفة أن الخدمات المقدمة في الحملة تتضمن التوعية الصحية للمواطنين، وتحليل فيروس سي، وتحليل السكر، وقياس ضغط الدم، وقياس الطول والوزن وتحديد مؤشر كتلة الجسم. وذلك من خلال نقاط المسح المختلفة المتمثلة في وحدات الرعاية الأساسية، ومستشفيات وزارة الصحة، وسيارات العيادات المتنقلة، ومنشآت أخرى مثل مراكز الشباب والرياضة، وقصور الثقافة، وغيرها.

وفيما يتعلق بالخطة الإعلامية للمبادرة،  كشف التقرير أنه تم التعاقد مع احدى الوكالات لتدشين الحملة الاعلامية والدعائية الخاصة بالحملة وتشمل التغطية الإعلامية استخدام إعلانات التليفزيون، إعلانات الراديو، إعلانات بالطرق الرئيسية، وطباعة مطويات للتوعية، ومواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضحت وزيرة الصحة أنه في إطار الحرص على تعظيم الاستفادة من تلك المبادرة الهامة وإنجاحها، فقد تم الاستعانة بجهات خارجية للتقييم للاستفادة من خبراتها مثل منظمة الصحة العالمية، وصندوق تحيا مصر، فضلاً عن التعاون القائم ببن وزارة الصحة والسكان مع مختلف الوزارات المعنية في تنفيذ الحملة والمهام المطلوبة منها.

وكشف أنه سيتم  تنظيم حفل إطلاق المبادرة برعاية رئيس الجمهورية، حيث سيتم تنظيم افتتاح عالمي لتدشين وإطلاق المبادرة خلال الأيام القادمة  بحضور ممثلي المنظمات والشركاء الدوليين وجميع وكالات الأنباء المحلية والعالمية وممثلي الصحف والقنوات التلفزيونية ومحطات الإذاعة.

وفى النهاية نؤكد على أننا نتمنى أن يتم تحقيق انجازات ملموسة على أرض الواقع فى كل هذه القضايا والملفات الشائكة  وألا يقتصر الأمر على مجرد تصريحات ووعود كما تعودنا طوال عشرات السنوات .

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل ترى مصر قادرة على استضافة أمم أفريقيا 2019؟

  • فجر

    05:23 ص
  • فجر

    05:23

  • شروق

    06:52

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى