• الجمعة 19 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر08:03 م
بحث متقدم
بعد عودته للخطابة..

أنصار «رسلان»: الله أكبر ولله الحمد

آخر الأخبار

رسلان
رسلان

حسن عاشور

سادت حالة من الفرحة العارمة بين أنصار الداعية السلفى محمد سعيد رسلان، زعيم التيار المدخلي في مصر، عقب قرار وزارة الأوقاف مؤخرًا بعودته إلى الخطابة.

وقال حسين مطاوع، أبرز المؤيدين لـ"رسلان": "الله أكبر الله أكبر الله أكبر الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات أبشروا يا أهل السنة، شيخنا خطيب الجمعة غدًا فى مسجده إن شاء الله".

وكتب "مطاوع"، في منشور له على موقع "فيس بوك"، "لم يشأ الحزبيون أعداء العلم والعلماء أن يمر خبر عودة شيخنا الرسلان حفظه الله لمنبره بعد إيقافه من قبل وزارة الأوقاف لمشكلة إدارية، فعمدوا على تشويه فرحة طلاب الشيخ ومحبيه، حيث قام المدعو محمد عبد الحي (أبوجويرية) التلميذ النجيب للحدادي هشام البيلي، بنشر مقطع قديم لطلعت زهران فيه شيء من الإساءة لشيخنا وولده عبدالله وتداولت بعض الصحف والمواقع هذا المقطع تزامنا مع خبر عودة الشيخ لإفساد تلك الفرحة".

وأضاف: "وللتوضيح نقول:هذا المقطع قديم قبل خمس سنوات فقام الحدادية بالوقيعة بينهما وتسجيل المقطع للشيخ طلعت دون علمه أملا منهم أن يرد الشيخ رسلان وتحدث فتنة بين الشيخين، لكن الشيخ فوت عليهم الفرصة ولم يرد مما دعا الشيخ طلعت للذهاب للشيخ رسلان والاعتذار له وانتهى الأمر، وليس بين الشيخين الآن سوى المودة والأخوة حتى أن الشيخ رسلان عندما ذهب للحج قبل ثلاث أو أربع سنوات تقريبا دعا الشيخ طلعت ليخطب عيد الأضحى بدلا عنه".

وتابع: "فالمقطع قديم والفرقة الحدادية يتعمدون كل فترة لإظهاره لإحداث فتنة في أوساط أهل السنة ولكن دائما ما يخيب الله ظنهم، وهذه الفرقة لا تقل خطورتها عن الإخوان وحزب النور فيجب الالتفات لها والحذر منها قطع الله دابرهم وأراح أهل السنة منهم".

فيما كتب سمير بن سعيد القاهري، من تلاميذ الشيخ رسلان، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "قريبا سيعود الرسلان إلى عرينه، الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات".

وكانت وزارة الأوقاف قد قررت، اليوم الخميس، عودة رسلان إلى الخطابة غدًا بعد تعهده بالالتزام بتعليمات وزارة الأوقاف.

وقال الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الديني إن رسلان حضر اليوم الخميس إلى مكتبه بديوان عام الوزارة، وأكد ما أعلنه قبل ذلك من أن طاعة ولي الأمر واجبة، وتعهد بالالتزام التام بتعليمات الأوقاف فيما يتصل بخطبة الجمعة وجميع تعليماتها المنظمة لشئون الدعوة والمساجد، وأن أي تعليمات تصدرها الوزارة بهذا الشأن سيلتزم بها التزاما كاملًا، مشيدًا بدور الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف في نشر الفكر الإسلامي الوسطي الصحيح، وأثنى على نظام الخطبة الموحدة مؤكدا اقتناعه والتزامه بها.

كما أكد رئيس القطاع الديني، أن الوزارة لا تقصي أحدًا ممن تنطبق عليه شروط الخطابة طالما أنه يعمل من خلال تصريح رسمي صادر عن الوزارة ويلتزم بجميع تعليماتها بشأن ما كلف به من عمل أو سمح له به.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • فجر

    04:43 ص
  • فجر

    04:42

  • شروق

    06:05

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:58

  • مغرب

    17:24

  • عشاء

    18:54

من الى