• الإثنين 17 يونيو 2019
  • بتوقيت مصر04:55 ص
بحث متقدم

لماذا رفع «بديع» من قوائم الإرهاب؟.. الدفاع: لا نعرف سر

الحياة السياسية

محمد بديع "أرشيفية"
محمد بديع "أرشيفية"

حسن علام

قضت محكمة النقض، اليوم، بإلغاء إدراج الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة "الإخوان المسلمين"، و38 آخرين على قوائم الكيانات الإرهابية، في القضية  المعروفة إعلاميًا بـ "غرفة عمليات رابعة"، بعدما قبلت الطعن المقدم منهم.

وتضم القائمة كلاً من محمد بديع عبد المجيد ومحمود سيد غزلان ومصطفي طاهر الغيمي وسعد عصمت الحسيني ووليد عبد الرؤوف وصلاح الدين سلطان وعمر حسن مالك وسعد محمد عمارة ومحمد المحمدي وعبد الرحيم محمد وكارم محمود رضوان ومحمد انصارى وعصام مختار ومراد محمد وجهاد عصام الحداد وأحمد إبراهيم مصطفى أبوتريكة، وغيرهم.

عبد المنعم عبد المقصود، عضو هيئة الدفاع عن جماعة "الإخوان"، قال إنهم تقدموا بالطعن على حكم محكمة الجنايات بإدراج بديع على قوائم الإرهاب في القضية المعروفة باسم "غرفة عمليات رابعة"، مشيرًا إلى أن "النقض رأت أن الطعن المقدم له محل، ومن ثم أصدرت حكمها برفع اسم بديع و38 آخرين من على القوائم".

وأضاف عبدالمقصود لـ "المصريون"، أنه "سيتم رفع اسم بديع والآخرين في القضية المشار إليها فقط، بينما سيظل أسماؤهم مدرجة على قوائم الإرهاب، في باقي القضايا الصادر فيها قرار بالإدراج".

وأوضح أنها "ليست المرة الأولى التي تقضي فيها محكمة النقض بإلغاء إدراج قيادات من "الإخوان" على قوائم الإرهاب؛ إذ سبق وألغت ذلك الحكم في قضايا أخرى عديدة".

مع ذلك، أكد عضو هيئة الدفاع، أن "الحكم لن يفيد بديع كثيرًا، نظرًا لإدراجه على القوائم في قضايا أخرى، ومن سيستفيد بذلك الحكم، هم المدرجون في تلك القضية فقط".

وأوضح أنهم لم يطلعوا على الأسباب التي دفعت المحكمة إلى إصدار قرار الإلغاء، غير أنه أشار إلى أنها دائمًا ما تأخذ بما قدمه الدفاع، متابعًا "أحيانًا أيضًا لا تأخذ بما يتم تقديمه، والكشف عن الأسباب هياخد شوية وقت".

وقال محمد الدماطي، عضو هيئة الدفاع، إن "المحكمة لم تضع حيثيات حكمها بعد، ومن ثم ليس لدى أحد معلومة عن أسباب صدور حكم اليوم"، مضيفًا: "من المفترض رفع اسم الدكتور محمد بديع نهائيًا في كافة القضايا من على قوائم الإرهاب".

وأوضح الدماطي لـ "المصريون"، أن "بديع لم يثبت عليه التحريض على العنف أو القتل، لافتًا إلى أنه لم يقل سوى أن "سلميتنا أقوى من الرصاص"، وهذه عبارة ليست دليلًا على الدعوة للتخريب"، على حد قوله.

وأضاف عضو هيئة الدفاع، أنه "من المفترض عدم إدراجه على قوائم الكيانات الإرهابية؛ حتى بعد صدور أحكام نهائية، فليس هناك ما يدعو لإدراج".

كانت محكمة الجنايات أصدرت قرارًا بإدراج بديع والمتهمين على قوائم الكيانات الإرهابية لمدة 3 سنوات، لاتهامهم بإعداد مخطط إرهابي يقوم على حرق وتدمير منشآت الدولة ونشر الرعب، بين المواطنين وذلك عقب فض رابعة والنهضة والمعروفة بقضية غرفة عمليات رابعة.

وقضت المحكمة وقتها، بالحكم للمرة الثانية بالسجن المؤبد لبديع و2 آخرين والسجن المشدد 5 سنوات لـ 15 متهما وبراءة 12 آخرين، وقام المتهمين بالطعن على الأحكام أمام محكمة النقض فقضت بتأييد الأحكام ضدهم وبناء على هذه الأحكام قدمت النيابة مذكرة لمحكمة الجنايات طالبت فيها بإدراجهم على قوائم الكيانات الإرهابية، فقررت المحكمة إدراجهم فطعنوا على القرار أمام محكمة النقض.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة الأهلي مع اتحاد الكرة؟

  • ظهر

    12:01 م
  • فجر

    03:13

  • شروق

    04:55

  • ظهر

    12:01

  • عصر

    15:39

  • مغرب

    19:06

  • عشاء

    20:36

من الى