وقالت اللجنة الأميركية لتكافؤ الفرص الوظيفية الجمعة، إن شركة "كارغيل ميت سولوشنز"  التي تتخذ من ويتيشيتا بكنساس مقرا لها، قد تعهدت أيضا بالموافقة على تخصيص وقت للصلاة في مصنعها بفورت مورغان.

ونقلت وكالة "أسوشيتد برس" عن اللجنة أن كارغيل نفت ارتكاب أي خطأ، إلا أنها وافقت على التسوية لتجنب مزيد من الدعاوى القضائية.

والعام الماضي وجدت اللجنة أن العمال أقيلوا في 2016، عقب احتجاجهم على قرار ادارة المصنع عدم وقف العمل للصلاة.

ويعمل مئات من الصوماليين - الأميركيين بمصنع فورت مورغان، على مسافة 115 كيلومترا شمال شرق دنفر.