• الخميس 20 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر07:16 م
بحث متقدم
كلاكيت تالت مرة ..

"ميرور": طفل يصارع الموت بعد قضاء إجازة فى مصر

آخر الأخبار

صورة الخبر
صورة الخبر

علا خطاب

سلطت صحيفة "ميرور" البريطانية، الضوء على حالة الطفل البريطاني من أصل مصري، لؤي محمد، بعد تعرضه لتسمم غذائي أثناء قضائه إجازة في مصر، موضحة أن الطفل يتلقى علاج في أحد المستشفيات البريطانية، وهو في حالة حرجة.

وتحت عنوان "طفل بريطاني، 7 سنوات، يقاتل من أجل الحياة بعد تعرضه لـ تسمم الغذائي أثناء عطلة في مصر، أدى إلى تعفن الدم وسكتة دماغية"، وذكرت الصحيفة البريطانية، في تقرير حصري لها، أن لؤي محمد تعرض لصدمة إنتانية عند عودته إلى المملكة المتحدة بسبب فيروس السالمونيلا الذي التقطه في فندق خمس نجوم في الغردقة، يقع على بعد 15 ميلاً من مكان وفاة السائحين البريطانيين جون وسوزان كوبر.

وأوضح التقرير أن لؤي محمد، الذي يبلغ من العمر سبعة أعوام، مضى أكثر من ثلاثة أسابيع في العناية المركزة بسبب مضاعفات شملت تعفن الدم والسكتة الدماغية بعد تعاطي السالمونيلا.

ولقد مرض "لؤي" أثناء إقامته في فندق تيا هاوس مكادي باي بالغردقة - بالقرب من المنتجع الذي توفي فيه جون وسوزان كوبر الشهر الماضي.

وعند عودته إلى بريطانيا، مكان إقامته هو وأسرته، تدهورت حالته، وتم نقله إلى مستشفى برمنجام للأطفال .

وفي يوم الخميس الماضي، تدهورت حالة "لؤي" الصحية ودخل في سكتة دماغية، حيث قالت والدته فتحية عبيد في حديث لها من مستشفى برمنجهام للأطفال: "لقد كان الأمر مرعبًا، ظننت أننا فقدناه".

وأشارت الصحيفة إلى أن حالة لؤي الآن حرجة ولكنها مستقرة، وهو ينتظر اليوم نتائج مسح التصوير بالرنين المغناطيسي واختبارات العمود الفقري لمساعدة الأطباء على تحديد أي ضرر طويل المدى قد أصابه.

ولا يزال "لؤي" يحصل على علاج لإصلاح رئته المدمرة، وأضافت والدته، البالغة من العمر 30 عامًا: "كنت خائفة جداً من أن نخسره"، متابعة: "حالته تجعلني  غاضبة جدًا كل هذا بدءا بالتسمم الغذائي".

واستطردت: "برغم من أن لؤي هو مجرد طفل صغير، وسيبقى في المستشفى لفترة بعد لكنه مقاتل، أنا اعرف ذلك".

ونوهت الصحيفة بأن والدة "لؤي" سمحت بنشر صوره، من المستشفى؛ بغرض تحذير والدين آخرين.

وكانت قد ذهبت والدة "لؤي" فو 12 من أقاربهم إلى تيا هاوس، لمدة أسبوعين من 27 يوليو، وقالت إنها وأطفالها الثلاثة يعانون من الإسهال.

عودتها إلى المنزل في 10 أغسطس، تفاقمت أعراض المرض عند لؤي الذي يعاني من فقر الدم المنجلي، حيث قالت: "لقد استيقظ صارخًا - يكافح من أجل التنفس، يهلوس،  بجانب إصابته بحمى".

وبشأن الحالة الصحية للطفل، صرح الأطباء بأن التسمم الغذائي أدي إلى إنتان مهدد للحياة ينتشر في العمود الفقري والطحال.

وفي بادئ الأمر، ظنت والدة الطفل أنه كان يعاني من "سخونة طبيعية" وأعطاه الباراستامول "مسكن للأطفال" سوف يحل الأمر، ألا أن مع تدهور الحالة هرعت به إلي المستشفي المختص في 17 أغسطس، حيث كشفت الفحوص أنه أصيب بـ السالمونيلا.

وعلقت: "قالوا الأطباء أنه أصيب على الأرجح من عطلتنا في مصر" .

في المقابل، نفي فندق تيا هاوس كل ذلك، معقبًا: "خلال هذه الفترة، كان لدينا حوالي 3550 ضيفًا ولم يكن لدينا حالة واحدة مسجلة أو معلنة من الإصابة بالسالمونيلا".

وتابع: "تخضع المعايير الصحية لمراقبة من قبل وزارة السياحة، مثل الفنادق الأخرى، أي مكان يحتوي على مراجعات إيجابية وسلبية".


صور الخبر ..





تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • عشاء

    07:29 م
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:22

  • مغرب

    17:59

  • عشاء

    19:29

من الى