وبدأ مسؤولو مطار كانساي الذي غمرته المياه في نقل نحو 3000 راكب بالقوارب، بعدما تقطعت بهم السبل وانقطعت الكهرباء عن أكثر من مليون منزل.

والإعصار جيبي، الذي يعني "ابتلاع" بالكورية، هو أقوى عاصفة تشهدها اليابان منذ ربع قرن. ويضرب الإعصار اليابان بعد أمطار غزيرة وانهيارات أرضية، وفيضانات وارتفاع قياسي في درجة الحرارة، مما أودى بحياة المئات هذا الصيف.

وبدأ مسؤولو المطار في نقل الركاب إلى مطار كوبي القريب باستخدام زوارق سريعة.

ونقلت صحيفة "يوميوري" عن مصدر في قطاع الطيران قوله إن إعادة فتح مطار كانساي قد تستغرق من عدة أيام إلى أسبوع وإن هذا يتوقف على الأضرار. وفقا لرويترز.

وقالت وزارة التجارة وهيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية إن الكهرباء انقطعت عن أكثر من مليون أسرة في أوساكا والمناطق المحيطة بها، وأنه تم إلغاء العديد من الرحلات الجوية ورحلات القطارات.