• الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر04:11 م
بحث متقدم

الإعدام لمتهم خطف طفلًا وقتله داخل المقابر

قضايا وحوادث

اعدام
ارشيفية

شيماء السيد

قضت محكمة  جنايات القاهرة، المنعقدة بعابدين، اليوم الثلاثاء، بالإعدام شنقًا لمتهم بخطف طفل وقتله داخل المقابر بالمعصرة.

وكشفت اعترافات "عبد الباقي م" 57 سنة، و"محمد س" 47 سنة حراس المقابر، أنهما عثرا عن طريق الصدفة على جثة طفل مجهول الهوية، يبلغ من العمر نحو 9 سنوات تقريبًا، في حالة تعفن يرتدي بنطال ترنج أسود بخط أزرق وبلوفر أحمر وتي شيرت أزرق وملابس داخلية عبارة عن شورت أبيض وتي شيرت بيضاء.

وكشف التقرير الطبي المبدئي للنيابة، أن الطفل يبلغ من العمر 8 سنوات ومضى على وفاته نحو 15 يوما.

وأوضحت تحقيقات النيابة أن المجني عليه يدعي السيد أحمد عبد الكريم يوسف، طالب بالصف الأول الابتدائي بمدرسة الخلفاء الراشدين، وهو ذات الطفل المبلغ بغيابه بمنتصف شهر مارس بقسم المعصرة.

وأقر والد الطفل أحمد عبد الكريم يوسف 34 سنة عامل سيراميك، بالتعرف على ملابس المجني عليه، وأنها ذات الملابس التي كان يرتديها قبل اختفائه.

واعترف المتهم على "م. م" 29 سنة والذي "يعاني من اضطرابات نفسية" بارتكابه الواقعة، أمام النيابة، قائلًا: "شتمني بأمي".

وأضاف المتهم في اعترافاته، أنه قرر التخلص منه يوم الواقعة، حيث قام باصطحابه لمنطقة المقابر وقام بضربه بإناء زرع من الفخار الثقيل على رأسه ثم قام بتجريده من ملابسه ودفنه داخل المقبرة محل العثور.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • مغرب

    06:02 م
  • فجر

    04:22

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:02

  • عشاء

    19:32

من الى