وقامت أم بقيادة سيارتها ببطء في شارع خال بمدينة نامبا في ولاية أيداهو الأميركية، فيما أدى ابنها حركات راقصة مع الأغنية، لتظهر فجأة سيارة شرطة يقف بجوارها شرطي.

وفجأة اقترب الشرطي من الصبي مطالبا الأم بتقديم رخصتها وملكية السيارة، لتتوقف الموسيقى ويعم الصمت.

ثم يضيف الشرطي: "أنا أمزح فقط، بإمكانك أن ترفعي الصوت"، ليكمل الصبي رقصته بمرح.

وقد انتشر مقطع الفيديو بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بسبب طرافة الشرطي الذي وافق على الظهور في الفيديو.