• الخميس 15 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر05:42 ص
بحث متقدم

الوادي الجديد.. إصابة 800 مواطن بلدغات العقارب والثعابين "حصيلة شهر"

قبلي وبحري

ثعابين الوادى الجديد
ثعابين الوادى الجديد

الوادي الجديد – محمد عمر

يعانى سكان محافظة الوادي الجديد من انتشار العقارب والثعابين خلال فصل الصيف، فلا يمر عام إلا ويلقى عدد كبير من المواطنين مصرعهم جراء هذه الكائنات السامة والتي تتكاثر بشكل كبير نتيجة البيئة الصحراوية والمناخ الجاف وارتفاع درجات الحرارة وقلة المياه في عدد من المناطق.

وتنتشر أنواع كثيرة من العقارب والأفاعي السامة بربوع الواحات خاصة فى المناطق الجنوبية منها والتي تتكاثر بها العقارب بشكل كبير نتيجة الارتفاع النسبي فى درجة الحرارة وقلة المساحات الزراعية بالإضافة إلى نزوح عدد من الطيور التى تساهم فى القضاء على هذه الكائنات السامة كطائر أبو قردان والنسور والصقور، بالإضافة إلى أن هناك عددًا من سكان القرى الجنوبية ما زالوا  يعيشون فى البيوت المشيدة من الطوب اللبن والمسقوفة من الجريد والخشب وليس لها صرف صحي، والتى تكون ملاذًا آمنًا لهذه الكائنات.

وتساعد تربية الماشية والأغنام فى أحواش داخل المنازل على انتشار العقارب، حيث يصعب القضاء عليها حال انتشارها بصورة كبيرة.

منصور عيد من أهالى قرية القصر جنوب مركز باريس، أكد أن المركز يعانى بشكل كبير من انتشار العقارب الجبلية السامة ذات اللون الأصفر والأسود والتي تنتشر في الحقول والمزارع وداخل منازل المواطنين، مضيفًا أن المناخ والبيئة التى يعيشون فيها سببًا فى انتشار هذه العقارب التي لا يسلم المواطنون من لدغاتها بصفة يومية خاصة المزارعين العاملين فى الحقول  أثناء قيامهم برى الزراعات، فبمجرد ري الأرض تخرج هذه العقارب من مخبئها وتقوم بلدغ كل ما يصادفها سواء حيوانات أو إنسان.

وأوضح أن المزارعين يواجهون خطرًا كبيرًا خاصة من لهم زراعات فى مناطق بعيدة عن المستشفيات أو الوحدات الصحية  حيث  يلقون مصرعهم إذا لم يحصلوا على المصل أو اللقاح، لافتًا إلى أن سم العقرب يسير في الجسم بصورة سريعة ويتسبب في تجلطه بالعروق والشرايين ما يؤدى إلى ضيق في التنفس والوفاة.

ولا يختلف الأمر كثيرًا عن مدينة الخارجة التى تشتهر بالثعابين السامة، حيث انتشرت بصورة كبيرة خاصة فى القرى الصغيرة والمناطق المستصلحة والمزروعة حديثًا.

 وتعتبر الثعابين أشد خطرًا من العقارب نظرًا لأن هناك أنواعًا منها سامة للغاية أشهرها على الإطلاق  الطريشة الصحراوية والتي يبلغ طولها من متر لمترين وهى خفيفة وسريعة الحركة ويعتبر سمها من أخطر السموم التي من الممكن أن يصاب الإنسان بها نظرًا لأنها تؤدى للوفاة فى الحال.

وتنتشر هذه الثعابين فى المصارف الزراعية وتحت أشجار النخيل وفى الأماكن التى تكثر فيها المخلفات الزراعية والتى يتركها المزارعون خلفهم. 

الدكتورة سيدة مشرف مدير عام قطاع الصحة بمحافظة الوادى الجديد أكدت أنه تم تقديم الأمصال والطعوم لـ791 مواطنًا تعرضوا للدغات عقارب ولـ7 آخرين تعرضوا للدغات ثعابين علي مدار شهر يونيو الماضي.

وأضافت أن المحافظة نظرًا لطبيعتها الصحراوية فتنتشر بها لدغات العقارب، وتتولى إدارة الطب الوقائي توفير جميع الأمصال والطعوم اللازمة على مستوى جميع الوحدات الصحية القروية.






تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • شروق

    06:27 ص
  • فجر

    05:01

  • شروق

    06:27

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    17:02

  • عشاء

    18:32

من الى