• الثلاثاء 18 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر03:23 م
بحث متقدم

علاء عابد يثير غضب «الصحفيين» بقانون جديد

آخر الأخبار

نقابة الصحفيين
نقابة الصحفيين

حسن علام

«مقترح ينم عن جهل بقانون النقابة الحالى، وبطبيعة العمل الصحفى»، هكذا علق أعضاء بنقابة الصحفيين، ومتخصصون، على إعلان النائب علاء عابد، اعتزامه التقدم بمقترح قانون، خلال دور الانعقاد القادم، يمنع غير خريجى الإعلام، من الالتحاق بنقابة الصحفيين.

«عابد»، أضاف أن التشريع سيُعدل البند الرابع من قانون ‏نقابة الصحفيين، والذى حدد مجموعة من الشروط للانضمام للنقابة والذى ‏نص على: «أن يكون حاصلًا على مؤهل دراسى عال» لينص بعد التعديل على: «أن يكون حاصلًا على مؤهل دراسى عال من أحد كليات الصحافة ‏والإعلام الحكومية ذات التخصص أو الكليات الخاصة ذات التخصص أو الكليات الدولية ذات التخصص فقط».

وبرأى رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، فإن تلك الخطوة ستساهم فى تطوير العمل الصحفى والإعلامى فى مصر وجعله أكثر حيادية ‏اعتمادًا على مبدأ التخصص، مُؤكدًا أنه فى السنوات الأخيرة، ‏انضم للنقابة العديد من خريجى الكليات غير الحاصلين على بكالوريوس ‏إعلام وهو ما يتنافى مع مبدأ التخصص فى العمل.

وأوضح فى بيان له، أنه لا ‏يجوز بأى شكل من الأشكال أن يكون هناك طالب يدرس مواد بعيدة كل ‏البعد عن العمل الصحفى والإعلامى ويكون عمله الأساسى فى المجال ‏الصحفى وهذا يفقد مصداقية المهنة.

الدكتور هشام قاسم، الخبير الإعلامي، قال إنه بالنظر لمعظم كبار الصحفيين عبر التاريخ، سيجد الناظر أنهم ليسوا من خريجى كليات الإعلام أو الكليات المتخصصة فى المجال، مشيرًا إلى أنهم تمكنوا من الوصول لمكانة لم يصل إليها خريجو الإعلام، بل إن بعضهم لم يكن من حاملى المؤهلات العليا، كالكاتب الصحفى محمد حسنين هيكل.

وخلال حديثه لـ«المصريون»، أضاف «قاسم»، أن كثيرًا من العاملين بالصحافة دوليًا، درسوا تخصصات أخرى، لكن كان لديهم قدرة على الكتابة بطريقة جيدة، ما دفعهم إلى الالتحاق ببعض الجرائد، للتدرب بها، وهو ما نتج تنمية بعض المهارات والخبرات لديهم.

الخبير الإعلامي، أوضح أنهم حاولوا خلال الفترة الماضية، السيطرة على الإعلام بشكل كامل لكنهم لم يتمكنوا وفشلوا، ما جعلهم يتبعون خطة جديدة لتقليص حجم الإعلام وعدد العاملين به، متابعًا: «أتوقع الفترة القادمة سيكون هناك مقترحات أكثر للسيطرة على الإعلام وتقليص عدد العاملين».

وتعليقًا على المقترح، كتب محمود كامل، عضو مجلس نقابة الصحفيين، عبر حسابه على «فيسبوك»، قائلًا: «النائب الضابط علاء عابد فاكر نفسه نقيب الصحفيين، الأزمة فى لائحة القيد وآلية القيد مش فى تخصص الشهادة، لو عايز تدير شئون المهنة أتفضل وإحنا نجيب صحفى ونخليه وزير داخلية، وأهو يبقى أول وزير مدنى».

أما، إيهاب منصور، عضو تكتل «25-30» بمجلس النواب، قال إنه لابد من إجراء إحصائية أولًا، لمعرفة نسبة المنتمين لمهنة الإعلام، من غير خريجى الكليات المتخصصة فى الإعلام، مضيفًا أنه إذا كانت نسبتهم مثلًا 5% فمن الأفضل تنقية المهنة منهم، إما إذا كانت تتخطى الـ40% مثلًا، فلا يجوز الأخذ بمثل هذه المقترحات.

وأضاف «منصور»، لـ«المصريون»، أن العاملين بمهنة الإعلام، لابد أن يكونوا من خريجى كليات الإعلام أو الكليات المتخصصة بذلك المجال، لكن طالما أن عدد العاملين به كبير، فيحب البحث عن طرق لتنمية مهاراتهم، وإعادة تأهيلهم، وتوفير الدورات المتخصصة لهم.

عضو تكتل «25-30»، قال إن تنفيذ ذلك المقترح، سينتج عنه الإضرار بمئات الصحفيين وأسرهم؛ لأن هؤلاء سيتم تشريدهم، وبالتالى لابد من البحث عن حلول أخرى، غير ذلك المقترح.

بينما، انتقد محمد سعد عبد الحفيظ، عضو مجلس نقابة الصحفيين، مقترح «عابد»، مشيرًا إلى أنه «جهل بقانون النقابة الحالى رقم 76 لسنة 1970، وبطبيعة العمل الصحفي، وذلك ليس عيبًا، فعمل الرجل السابق كضابط شرطة، لم يتيح له التعرف على تفاصيل العمل فى صالات تحرير الصحف».

وأضاف عضو مجلس نقابة الصحفيين، فى تصريحات، أن المادة 6 من القانون المشار إليه، جاءت مفسره للفقرة «د» من المادة 5، والتى تنص على أنه يشترط لقيد الصحفى فى جدول النقابة والجداول الفرعية، أن يكون حاصلًا عن مؤهل عال، ووضعت المادة 6 شروط العضوية بنقابة الصحفيين، ونصت على، أنه يعتبر صحفيًا «مشتغلاً»:

1- من باشر بصفة أساسية ومنتظمة مهنة الصحافة فى صحيفة يومية أو دورية تطبع فى الجمهورية العربية المتحدة أو وكالة أنباء مصرية أو أجنبية تعمل فيها، وكان يتقاضى عن ذلك أجرًا ثابتًا بشرط ألا يباشر مهنة أخرى.

2- المحرر المترجم، والمحرر المراجع، والمحرر الرسام، والمحرر المصور، والمحرر الخطاط، بشرط أن تنطبق عليهم أحكام المادتين الخامسة والسابعة من هذا القانون عند القيد.

3- المراسل إذا كان يتقاضى مرتبًا ثابتًا سواء كان يعمل فى الجمهورية العربية المتحدة أو فى الخارج، بشرط ألا يباشر مهنة أخرى غير إعلامية، وتنطبق عليه المادتان الخامسة والسابعة عند القيد.

«عبد الحفيظ»، لفت إلى أن المشرع البرلمانى الذى وضع نصوص مواد قانون النقابة قبل ما يقرب من 50 عامًا، كان على دراية بطبيعة العمل الصحفي، فـ«المترجم والمراجع والرسام والمصور والخطاط» هم صحفيون يمارسون عملًا صحفيًا يتيح لهم القيد بجداول القيد بنقابة الصحفيين.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل ترى مصر قادرة على استضافة أمم أفريقيا 2019؟

  • مغرب

    05:00 م
  • فجر

    05:24

  • شروق

    06:53

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى