• الأربعاء 19 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر12:20 م
بحث متقدم

تأديب«غطاس المجاري» بتهمة كسب تعاطف الرأي العام!

آخر الأخبار

محمد أحمد المعروف بـ«غطاس المجاري»
محمد أحمد المعروف بـ«غطاس المجاري»

محمد فضل

"غطاس المجاري"، هكذا اشتهر على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد انتشار فيديو له وهو يرتدي بدلة الغطس، ويغوص في أعماق الصرف الصحي داخل البالوعات لانتشال الأحجار والقمامة التي تسد الصرف وتسبب أزمة للمواطنين.

مقطع فيديو لم تتجاوز مدته الدقيقتين حصل على ملايين المشاهدات، التي صحبتها تعليقات حزينة وأخرى مطالبة بتكريمه كونه أصبح "بطلًاً" في عيون الناس لصعوبة ما يقوم به وتعريض حياته للخطر الحقيقي في سبيل لقمة العيش.

ضعف المؤهل التعليمي وعدم وجود فرص عمل، دفع ابن القليوبية محمد أحمد إبراهيم، 28 عامًا ، رب أسرة وعائل لطفلين بينهما طفل مريض بالقلب ويحتاج لعلاج شهري يفوق الـ 2000 جنيه، يدبرها من مساعدات الأقارب والجيران وأحيانا يعجز عن توفيرها لولده، إلى العمل في هذه المهنة الخطيرة.

يسكن محمد في أحد الأحياء الشعبية، في غرفة متواضعة بنظام "الإيجار الجديد" مقابل 300 جنيه شهريا، ليتبقى له 700 فقط من إجمالي راتب 1000 جنيه يتحصل عليه من شركة المياه والشرب بالقليوبية، مقابل الغطس بالماء العكر والصرف الصحي شبه يوميا تنفيذا لأوامر الشركة والقائمين عليها.

وعلى عكس المنتظر، فلم يتم تكريم "غطاس المجاري" أو تعيينه أو زيادة راتبه، بل تم نقله إلى مكان آخر، ولم يتم صرف بدلة غطس له ليعمل بها، والحجة هي أنه أثار تعاطف الرأي العام معه!، هذا ما أكده أحد أقارب الغطاس، الذي قال إن الشركة نقلته بعدما رأت أن الفيديو تسبب في إحراجها أمام الرأي العام، وبدلًا من تعيينه أو زيادة راتبه تم نقله إلى مكان آخر ولم يتم منحه بدلة غطس، وعوقب بالحرمان من المكافأة.

وقال أحد أقاربه الذي فضل عدم نشر اسمه، إن محمد "غطاس المجاري" يخاف من الحديث عن الأمر، خوفًا من الإطاحة به من عمله وقطع رزقه، خاصة وأنه يعيش حياة متواضعة للغاية، وهو ما منعه من التواصل مع "المصريون"، خوفًا من إلحاق الضرر به.

"غطاس المجاري" أكد في تصريحات سابقة، أنه لم يكمل تعليمه بسبب ظروف أسرته المتواضعة، لكنه أيقن مؤخرًا بعد أن أنجب طفلين وعدم حصوله على عمل مناسب، أن يعود مجددًا للتعليم وينضم لفصول محو الأمية حتى حصل على الشهادة الابتدائية منذ عام تقريبا.

وكتب عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" في أبريل الماضي، مناشدًا المسئولين لتعين العمالة المؤقتة، قائلًا: " نرجو من السادة المسئولين زيادة الاهتمام بالعاملين المؤقتين بالشركات التابعة بتحسين المرتبات وتعين العاملين المؤقتين الذي تتبق عليهم اللوائح والقوانين المنظمة لذلك ليتثنى لهم أداء أعمالهم بكفاءة عاليه لتقديم أفضل خدمة للشركات والمواطنين لتحسين كفاءة الشركات التي يعملون بها وأرجو الاهتمام وأتمنى هذا المنشور يصل للمسئولين".

يعمل غطاس المجاري منذ 3 سنوات بشركة مياه الشرب بالقليوبية ضمن العمالة المؤقتة ، وقال: "اتعينت في الشركة عاملًا وبعد سنة كلفوني بالغطس في المياه العكرة وتسليك البلاعات في المحافظة لعدم وجود أي غطاس بالمحافظة"، مؤكدا أنه لم يكن لديه خيارات للرفض وإلا ستنقطع "لقمة عيشه".

حصول محمد على شهادة خبرة بالغطس في المياه العكرة من وزارة القوى العاملة، وعلى الرغم من عدم توافر أي إمكانيات للسلامة والصحة المهنية لم يشفع لتثبيته في العمل أو ضمه لمظلة التأمين الصحي لذا تمنى رب الأسرة أن يتم تعيينه وتعديل مرتبه رأفة بصغاره خاصة وأن ظروف عمله لا تسمح له بممارسة أي عمل آخر، قبل أن يتم اتخاذ قرار بإبعاده إلى مكان آخر تأديبًا له على الفيديو وكسب تعاطف الرأي العام.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

فى رأيك ما هو أهم حدث خلال 2018؟

  • عصر

    02:42 م
  • فجر

    05:24

  • شروق

    06:53

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى