• الأربعاء 21 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر10:10 م
بحث متقدم

الفاعل المجهول

وجهة نظر

رضا محمد طه
رضا محمد طه

د. رضا محمد طه

كثيرة هي الكلمات التي يرددها البعض سواء من الإعلاميين أو بعض المسئولين والتي تشير إلي أننا بالأخص مستهدفون من قبل جهات عديدة، تلك الكلمات مثل الأيدي الخفية، القلة المندسة، الطابور الخامس، المتعاطفون، والمتواطئون وغيرها الكثير وهي عبارات لا تؤدي إلا للإحباط ناهيك عن ان يكون الهدف منها الهروب من تحمل المسئولية والهروب من مواجهة المشكلة. لكن المثير للدهشة حقاً هو أن يشير مسئول كبير بسهولة شديدة ودون تريث عن "فاعل مجهول" هوالذي دمر احد مصادر الدخل الرئيسية في البلد وهو قطاع السياحة، حيث وخلال برنامج "علي مسئوليتي" علي فضائية صدي البلد صرح أمس الدكتور محمد معيط  وزير المالية قائلاً: السياحة إنضربت بفعل فاعل لإفلاس مصر، وكذلك تحويلات المصريين مُنعت بفعل فاعل. وأضاف سيادته أن المؤامرات تلك تهدف إلي ان تعلن الدولة إفلاسها.
مع تحفظي أن يصدر لفظ "إنضربت" من مسئول كبير كوزير المالية في الحكومة المصرية، ودون توضيح للمعني ومدي الضرر الذي لحق بقطاع السياحة، لأن "إنضربت" مثل مصطلح "إنفجرت" والذي يوحي بالدمار والموت ومن ثم لا أمل في إصلاحه أو ترميمه، ونحن نسمع من المتخصصين جملة معروفة للكثير "أن السياحة في مصر تمرض ولا تموت". المطلوب إذن أن يكشف لنا السيد الوزير عن هذا الفاعل المجهول والذي أضر بإقتصاد البلد، لأن غير ذلك معناه التستر علي عدو مجرم لا يريد خيراً لبلدنا، أو قد يفهم البعض أنه التواطؤ والطرمخة، أما أضعف الإتهامات هو عجز المسئولين عن كشف الفاعلين المتورطين والذين يريدون إلا الشر للبلد. المعروف أن إطلاق الإتهامات المرسلة في المطلق يضع الناس في حيرة وتساؤل ويغرقهم في الظنون، أما كشف الحقائق والشفافية والوضوح فهو ما يطمأن الناس علي أنهم في أيد قوية وواعية لمصالحهم ومصالح البلد.
في سياق الكلام المرسل والإتهامات الجزافية والفاعل المجهول، تردد كلام منذ وقت ليس بالبعيد سواء علي لسان ما يسمي بالخبراء الإستراتيجيين، أو بعض مذيعي التوك شو، وأيضاً علي لسان عضو في البرلمان، من أن مصر تعرضت لحوالي 60 ألف شائعة وذلك خلال شهرين فقط، تلك الشائعات-ذات الرقم الذي يستحق موسوعة جينيس-تهدف كما جاء علي لسان هؤلاء السابق ذكرهم لا لشيء سوي التشكيك في مؤسسات الدولة واجهزتها، وكذلك لضرب الإستقرار وإثارة البلبلة وعكس حالة من الضبابية علي الإنجازات والتي علي حد قول عضو البرلمان من انها لم تتحقق من قبل عبر تاريخ مصر كله. لا نريد مقاومة الشائعات بشائعات مضادة أو إستحداث إفتكاسات مضللة، وإنما نريد الحقائق ومزيد من الحقائق يرحمكم الله.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • فجر

    05:06 ص
  • فجر

    05:05

  • شروق

    06:32

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى