• الجمعة 21 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر07:32 ص
بحث متقدم
4 سنوات على اندلاعها

«معاريف: الفضل للمخابرات المصرية في إيقاف الحرب على غزة

الحياة السياسية

غارات
الحرب على غزة

محمد محمود

تحت عنوان: "4 سنوات هادئة"، قالت صحيفة "معاريف" العبرية إنه "منذ عملية (الجرف الصامد) العسكرية التي قامت بها إسرائيل في قطاع غزة، مرت 4 أعوام من الهدوء إلا أن هذا الهدوء أخذ الآن في التلاشي". 

وأضافت: "الحرب اندلعت قبل 4 أعوام دون أن يرغب أي من الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي في خوضها، ولهذا السبب لم يكن هناك من خطة لدى حماس أو تل أبيب لإنهائها، وخلال معارك هذه الحرب تم التوصل إلى أكثر من 10 اتفاقيات للهدنة بين الجانبين تمت اختراقها وانتهاكها، لكن القتال لم يتوقف نهائيًا إلا بفضل وساطة المخابرات المصرية".

وأشارت إلى أن "الحرب كشفت عن نقاط الضعف والقوة لدى الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي، تل أبيب فقدت 68 جنديًا من بينهم 5 مدنيين وأجنبي، وأصيب 1600 جندي و830 مدنيًا، في المقابل قتل 2200 فلسطيني نصفهم من نشطاء التنظيمات والباقي مدنيين وثلثهم من الأطفال". 

وواصلت: "منذ هذه الحرب تم اكتشاف أو تدمير حوالي 15 نفقًا فلسطينيًا هجومي، وأصبح واضحًا لحركة حماس أن إسرائيل نجحت في تحييد أحد أسلحة الحركة الإستراتيجية، ولم تتمكن الحركة من تهريب سلاح للقطاع كان يأتي من إيران مرورًا بالسودان عبر مصر أو يأتي من ليبيا لغزة عبر سيناء أيضًا". 

واستكملت: "حماس تجد نفسها الآن في عزلة دبلوماسية، وعلاقاتها مهتزة مع غالبية العالم العربي، وفي الأشهر الأخيرة كان هناك إشارات على أن الحركة الفلسطينية مستعدة للمخاطرة والدخول في مواجهة عسكرية جديدة، في المقابل كل ما تأمل فيه حكومة بنيامين نتنياهو رئيس وزراء إسرائيل هو أن يمضى هذا الصيف بسلام دون أي حروب جديدة".

وختمت الصحيفة: "نتساءل ماذا سيحدث إذا اندلعت المعركة مجددًا ونجد أنفسنا في وضع كنا قد مررنا به قبل 4 سنوات، وهو نشوب اشتباك دموي قريبًا بين الفلسطينيين والإسرائيليين لم يكن أحد يرغب في خوضه".   


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • ظهر

    11:53 ص
  • فجر

    04:24

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:21

  • مغرب

    17:58

  • عشاء

    19:28

من الى