• الأربعاء 19 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر12:32 م
بحث متقدم
ليلة زواج عكاشة والدرديري..

القصة الكاملة لأشهر زفاف في الوسط الإعلامي

آخر الأخبار

صورة من حفل زواج عكاشة والدرديري
صورة من حفل زواج عكاشة والدرديري

فتحي مجدي

في كل الأحوال، أينما حل، أو تحدث، يرافق الجدل توفيق عكاشة، مالك قناة "الفراعين"، فبعد شهور طويلة من الاختفاء عقب الإطاحة به من عضوية مجلس النواب، عاد إلى الإطلالة في الذكرى الخامسة لثورة 30يونيو، وكانت المفاجأة بالإعلان عن زواجه من رفيقة دربه حياة الدرديري، والذي احتفل به مساء الاثنين الماضي، على أحد المراكب النيلية بالقاهرة.

ولم يمر الحدث من دون أن يتحول إلى مادة لإثارة الجدل، فقد تحولت منصات مواقع التواصل الاجتماعي إلى ساحة لإطلاق عبارات "متجاوزة" ضد عكاشة، وتطور الأمر إلى حد تناقل أنباء على نطاق واسع عن نقله إلى المستشفى بعد ليلة من زفافه، إثر هبوط حاد في الدورة الدموية.

إلا أن الدرديري ردت على ذلك بالنفي القاطع، ونشرت صورة لهما معًا أثناء قضائهما إجازة الزفاف، وقالت إن زوجها بصحة جيدة، معربة عن حزنها لكثرة الشائعات التي أحاطت بزواجهما، مشيرة إلى أنهما يقضيان إجازة، على أن يعود عكاشة بعد ذلك ليقف على رأس فريق العمل الذي يعيد افتتاح قناة "الفراعين".

كان زفاف عكاشة من الدرديري قد رافقه جدل واسع، وظن كثيرون في البداية، أن الأمر لا يعدو شائعة سرعان ما سيتم تكذيبها، بعد تناقل أنباء عن زواجهما، خاصة وأن هناك خلافات غير مكتومة بين والدته وزوجته الجديدة.

لكن الأمر لم يكن مفاجئًا للمقربين منهما، خاصة وأنها كانت محل اهتمام واضح من جانبه، حيث كانت تحظى بمكانة خاصة لديه، وقد أولاها عنايته منذ اللحظة التي وطأت فيها قدماها القناة، بحثًا عن فرصة للظهور عبر شاشتها.

ذلك الاهتمام الذي عبر عنه في إحدى حلقات برنامجه سابقًا، بقوله إن حياة الدرديري في سن ابنته وهو أب روحي لها ولولا حرمة التبني لتبنها، غير أنه تخلى عن نظرته الأبوية لها، وعبر صراحة عن حبه الشديد لها، خلال ظهوره في برنامج "شيخ الحارة" على شاشة "القاهرة والناس"، قائلاً إن حياة الدرديري حب حياته.

بداية معرفة الدرديري بعكاشة التي تطورت إلى قصة زواج في وقت لاحق، كانت عندما ذهبت للتقدم لوظيفة مذيعة في قناة "الفراعين"، وخضعت لاختبارات، لكن لم يحالفها الحظ في البداية، بعدما أكدوا لها أنهم سيتصلون بها عند الحاجة مما دفعها للذهاب إلى القناة مرة أخرى للاستفسار منهم على أي أساس تم استبعادها، وتصادف وجود عكاشة بمقر القناة فاقتنع بشخصيتها وتوسم في قبولها لدى المشاهدين، ومن هنا كان انضمامها للقناة.

وعملت الدرديري في إعداد برنامج عكاشة لمدة عام، وخلال هذه الفترة كان يتم منحها فرصًا للظهور على الهواء مباشرة، وكثيرًا ما كان يثني على أدائها على الهواء، وفي بعض الأحيان كان يقوم بمغازلتها معبرًا عن إعجابها، وهو ما جعل البعض يتحدث عن زواجها في السر، إلا أنهما نفيا الأمر أكثر من مرة.

الدرديري درست في جامعة الأزهر، بقسم الصحافة والإعلام، الذي تحول فيما بعد إلى كلية الصحافة والإعلام، وبدأت مشوارها في الصحافة الفنية، وعملت بجريدة "صوت الأمة" مع الكاتب الصحفي عبدالحليم قنديل.

وانتقلت للعمل بالتليفزيون المصري كمراسلة لعدد من القنوات وتغطية العديد من الاحتفالات والمهرجانات السينمائية، بالإضافة إلى عدد من الوظائف الأخرى.

وتزوجت الدرديري في سن الـ16، وانفصلت بعد فترة؛ مما دفعها للخروج لاستكمال حياتها المهنية. ولديها 3 أبناء، هم: ياسمين ومنة الله وعبدالله، وقد دفعت خلافاتها مع زوجها السابق - الذي اتهمته باختطاف ابنها - وحماتها، عكاشة إلى تقديم على الهواء ببلاغ ضدها.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • عصر

    03:23 م
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:01

  • عشاء

    19:31

من الى