• الجمعة 16 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر05:59 ص
بحث متقدم

حكومة «مدبولي» في «اختبار ثقة» أمام البرلمان

آخر الأخبار

رئيس الوزراء فى البرلمان
رئيس الوزراء فى البرلمان

حسن علام

عرض المهندس مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء على أعضاء مجلس النواب أمس، بيان الحكومة، الذي تضمن أبرز محاور برنامجها، من أجل نيل ثقتهم.

وفي بيانه أمام البرلمان، قال مدبولي، إن برنامج الحكومة، الذي سيتم تنفيذه على مدار 4 سنوات، يتضمن 5 محاور أساسية، هي حماية الأمن القومي، وتحسين مستوى معيشة المواطن ومراعاة حقوق الفئات الأكثر فقرًا والمهمّشة، والتنمية الاقتصادية ورفع كفاءة الأداء الحكومي، وبناء الإنسان، وسياسة مصر الخارجية.

خالد عبد العزيز شعبان، عضو مجلس النواب، وتكتل "25-30" وصف بيان رئيس الوزراء بأنه "أقرب للخطاب السياسي الحماسي، في حين إنه من المفترض أن يقوم على خطط واستراتيجيات".

وأضاف لـ "المصريون": "الحكومة الحالية، ما هي إلا امتداد لحكومة المهندس شريف إسماعيل، وسياساتها، فهي تعمل على خفض الدعم، وفرض ضرائب جديدة على المواطنين".

وأوضح أن "هناك مشكلات كثيرة في قطاع الصحة والتعليم والصناعة، وأيضًا الاقتصاد والاستثمار وغيرها من المجالات الأخرى"، مشددًا على "ضرورة وضع خطة وسياسات واضحة ومعلنة، تساعد على حل هذه الأزمات، والقضاء عليها، وهو ما لم يتضمنه بالخطاب".

عضو تكتل "25-30"، شكا من أنه "تساءل كثيرًا عن حجم الاستثمارات التي تم جذبها داخليًا وخارجيًا، وعن خطوات الدولة وما قامت به من أجل تشجيع الاستثمار وزيادته، لكن لم أحصل على أي إجابة، وهذا أيضًا ما تفعله الحكومة الجديدة، حيث لا تملك خطة واضحة".

وأشار إلى أن "الأغلبية البرلمانية، والتي تصل إلى نحو 97% من أعضاء مجلس النواب مؤيدة للحكومة، ومن ثم على الأرجح سيتم منح الحكومة الثقة، والموافقة على بيانها".

متفقًا معه في الراي، قال رائف تمراز، عضو مجلس النواب، إنه من المتوقع أن يمنح البرلمان الثقة لحكومة مدبولي، مشيرًا إلى أن الدكتور علي عبدالعال رئيس المجلس شكل لجنة من أجل دراسة ومناقشة بيان الحكومة.

وأضاف تمراز لـ "المصريون": "كافة الجان الفرعية ستناقش ذلك البيان، لتدلي برأيها فيه"، موضحًا أن "الحكومة والبرلمان يسعيان لحل أزمات ومشكلات المواطنين، وتخفيف الأعباء عنهم".

عضو مجلس النواب، أكد أن "البرلمان سيقف مع الحكومة الجديدة إذا رأى أنها تعمل لصالح المواطن، وفي حال انتهجت سياسات وخطط، ينتج عنها أعباء على المواطنين، فإنه بالتأكيد سيقف لها بالمرصاد، ولن يمر قوانينها الضارة بالمواطن".

وأشار إلى أن "مجلس النواب، الذي منحه المواطن الثقة، لن يسمح لأحد بأن يضره، بل سيسعى إلى تحقيق ما يسهل حياته، وبالأخص الطبقات الفقيرة والمتوسطة".

فيما أصدر مجلس النواب، برئاسة على عبد العال، قرارًا بتشكيل لجنة خاصة؛ لمناقشة بيان الحكومة، برئاسة السيد الشريف، وكيل المجلس، على أن يحل محله في رئاسة اللجنة، في حال غيابه، سليمان وهدان، الوكيل الثاني للمجلس.

وتضم كلا من النواب: محمد زكي السويدي، وأيمن أبو العلا، وعاطف ناصف، وبهاء أبو شقة، ومحمد أبو المجد، ومحمد صلاح أبو هميلة، وأحمد الشريف، وأحمد خير الله، وهالة أبو السعد، وسعيد حساسين، ومحمد سعد.

 كما تضم كلاً من ألفت كامل، وحسن محمد حسنين، وإيهاب منصور، وصلاح حسب الله، وشرعي صالح، والسيد عبد العال، ومحمد كمال مرعي، وعبد المنعم العليمي، ولطفي شحاتة، وأحمد أباظة، محمد على يوسف، إيهاب الطماوي، ويسري المغازي، عصام خلاف، وميرفت موسى، ونهي الحميلي، وكمال أحمد، ضياء الدين داوود، وميرفت موسى.

وتنص المادة 146 من الدستور، على تفاصيل تشكيل الحكومة، بحيث "يكلف رئيس الجمهورية رئيسًا لمجلس الوزراء، بتشكيل الحكومة وعرض برنامجه على مجلس النواب، فإذا لم تحصل حكومته على ثقة أغلبية أعضاء مجلس النواب خلال 30 يومًا على الأكثر، يكلف رئيس الجمهورية رئيسًا لمجلس الوزراء بترشيح من الحزب أو الائتلاف الحائز على أكثرية مقاعد مجلس النواب، فإذا لم تحصل حكومته على ثقة أغلبية أعضاء مجلس النواب خلال 30 يومًا، عُد المجلس منحلًا ويدعو رئيس الجمهورية لانتخاب مجلس نواب جديد خلال ستين يومًا من تاريخ صدور قرار الحل".

كما توضح المادة، أنه "في جميع الأحوال يجب ألا يزيد مجموع مدد الاختيار المنصوص عليها في هذه المادة على 60 يومًا، وفي حالة حل مجلس النواب، يعرض رئيس مجلس الوزراء تشكيل حكومته، وبرنامجها على مجلس النواب الجديد في أول اجتماع له، في حال اختيار الحكومة من الحزب أو الائتلاف الحائز على أكثرية مقاعد مجلس النواب، يكون لرئيس الجمهورية، بالتشاور مع رئيس مجلس الوزراء، اختيار وزراء الدفاع والداخلية والخارجية والعدل".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • شروق

    06:28 ص
  • فجر

    05:02

  • شروق

    06:28

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    17:01

  • عشاء

    18:31

من الى