• الأربعاء 18 يوليه 2018
  • بتوقيت مصر01:15 ص
بحث متقدم
بعد هجومه على الحجاب

أزهريون لـ"فضل": كفانا هراء

الحياة السياسية

صلاح فضل
صلاح فضل

عبدالله أبو ضيف

ردود فعل أزهرية ساخطة على رأى الكاتب الصحفى والأديب صلاح فضل، عقب قوله خلال برنامج "نظره مع الإعلامى حمدى رزق"، إن ارتداء المرأة الحجاب يتسبب فى زيادة التحرش الجنسى لدى الرجال، بسبب زيادة الضغط الكبير من انتشار الأشكال الجميلة للسيدات وتطيبهن خلال خروجهن، ومع ذلك ارتدائهن للحجاب والنقاب، ما يثير الغريزة الجنسية لدى الرجال ويتسبب فى التحرش الجنسى.

رأى الكاتب الصحفى صلاح فضل حول الحجاب، لم يكن الأول وإنما سبقه العديد من الآراء لرواد الفكر العلمانى المصري، والذين طالبوا بمنع الحجاب وخلعه من قبل النساء باعتباره ليس من الأساسيات التى نادى بها الدين الإسلامي، وتسببه فى زيادة الغريزة الجنسية لدى الرجال، وعلى رأسهم فريدة وشريف الشوباشي، بالإضافة إلى خالد منتصر.

من جهته، قال الدكتور أحمد خليفة الشرقاوي، العالم الأزهرى والأستاذ بجامعة الأزهر، إن الحجاب من الثوابت فى الدين الإسلامى، من حيث ملابس المرأة الواجبة، والحديث عن إنكار وجوب ارتداء الحجاب فى الإسلام من قبل مجموعة لا ترى فوائد حتى فى الدين الإسلامى أمر غريب، مشيرًا إلى أنه بعيد عن وجوبية الحجاب من عدمه فى الدين الإسلامي، لماذا لا يترك كل شخص وحريته وكيف ينادى العلمانيون بالحرية، ويرفضوا ارتداء المرأة المسلمة للحجاب أو النقاب، باعتباره جزءًا من حريتهم.

وأضاف الشرقاوي، أن حرية الملبس حق من الحقوق المكفولة للأشخاص من المفترض أن ينادى بها الجميع، بالإضافة إلى أن مصر دولة إسلامية تتبع تعاليم الدين الإسلامى بحكم أغلبيتها ودستورها، ومن ثم لا يمكن أن يخرج مجموعة تطلب بهذه المطالب المستفزة لأغلبية الشعب المصري، فى الوقت الذى يطلبوا الحرية للملحدين والشواذ وغيرهم من الفئات الغريبة عن الشعب المصري، والتى تخالف تعاليم الدين الإسلامى الحنيف، وحرمها الله فى كتابه وسنة نبيه محمد صلى الله وعليه وسلم.

من جهته، شجب الدكتور محمد فيصل، الأستاذ بجامعة الأزهر، حديث الكاتب صلاح فضل حول الحجاب الشرعي، مشيرًا إلى أنه لم يتحدث حتى عن عدم وجود الحجاب فى الدين الإسلامى أو غيره، وإنما فرض على المرأة المسلمة بشكل عام عدم ارتداء الحجاب على اعتبار أن ارتدائها للحجاب يتسبب فى كبت بعض الشباب فى الشوارع، ومن المفترض أن تبقى متبرجة ولا ترتدى الحجاب حتى يرى الشباب مفاتنها وجسدها فيفرغوا كبتهم، وهى أمور غريبة على واحد من المفترض أنه من رواد الثقافة فى مصر.

وأضاف فيصل، أن الحجاب فرض من فروض الإسلام، ولا يمكن الحديث حول خلعه أو منعه فى بلد متدين بطباعه الإسلامية العتيقة، والحديث عن تسبب الحجاب فى الكبت الجنسى هى أمور هراء، ولا يمكن أن يكون تدين السيدات والمرأة من أسباب الكبت الجنسى بل العكس تمامًا، وهى مشكلة ليس سببها المرأة فقط أو الرجل فقط وإنما هى مشكلة اجتماعية مشترك فيها الجميع.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع فوز مصر باستضافة كأس العالم 2030؟

  • فجر

    03:30 ص
  • فجر

    03:30

  • شروق

    05:08

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:04

  • عشاء

    20:34

من الى