• الجمعة 17 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر09:15 م
بحث متقدم

بالفيديو.. مصطفى محمود: هذا المنام غيّر حياتى

فيديو

عبد القادر وحيد

تداول نشطاء مقطع فيديو للدكتور الراحل مصطفى محمود يتحدث فيه عن بداية طريقة الهداية والتزامه بالتفكير الديني في حياته.

يقول الدكتور مصطفى محمود من خلال الفيديو إنه منذ 30 سنة، وقبل أن يكون له صلة إطلاقًا بالحياة الدينية، وحينما كان مبتعدًا عن الدين، كان نائمًا، حيث اتصل به الناقد جلال العشري، وحينما علم أني كنت نائمًا أخبرني أنه سيكلمني لاحقًا.

وأضاف أنني عدت إلى النوم مباشرة عقب غلق المكالمة، ثم رأيت منامًا كأن العشري يسير في شارع سليمان باشا مع الكاتب الصحفي شوقي عبد الحكيم، ويتحدثان في أمور لم أفهمها.

ومضى الراحل مصطفى محمود في حديثه عن هذا المنام، أنه بعد الاستيقاظ اتصل بالعشري وأخبر أنه رآه في المنام وحكي له الرؤيا، والذي أصيب بعدها بالذهول، حيث أخبره أن ما رآه هو ما حدث بالفعل، ما جعل مصطفى محمود أكثر ذهولاً.

وأوضح أنه في المنام سمع من غير أذن ورأي من غير عينين، فكيف حدث هذا، لافتا إلى أن هذا المنام دفعه إلى مزيد من البحث لتحليل هذه الظاهرة، حيث سافر إلى إحدى مكتبات لندن واشترى كتبًا نفيسة في هذا الأمر، ولكنها لا تغني ولا تسمن من جوع، حيث كانت النتيجة صفر والفشل ذريع بحسب وصفه.

وأشار إلى أن الإنسان لا يستطيع أن يخضع هذه الظواهر إلى إرادته، ولكنها نوع من الشفافية، والرزق الذي يرسله الله إلى الإنسان كرسالة لبيان طريقه أو اكتشاف حقيقة ما.

وتساءل مصطفى محمود هل الاجتهاد الديني من الممكن أن ينمّي مثل هذه المواهب، حيث كانت إجابته: نعم، فالعبادة تفتح العين الداخلية، ولكن العابد الحق لا يهتم بمثل هذه الأمور، فلا هو في حاجة إلى المشي على الماء أو أن يفتح "دكان بخت"، أو معرفة أسعار الدولار غدًا، لكن عبادته وتفكيره لا تكون إلا في مرضاة الله.

الفيديو:

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • فجر

    03:58 ص
  • فجر

    03:57

  • شروق

    05:27

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:41

  • عشاء

    20:11

من الى