• الأربعاء 21 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر10:41 م
بحث متقدم
هيمي بيريز يكشف:

حلم شمعون بيريز الذي لم يتحقق

آخر الأخبار

صورة الخبر
صورة الخبر

علا خطاب

قال هيمي بيريز، نجل رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، شمعون بيريز، إنه إذا كان والده ما زال على قيد الحياة كان سيكون فخورًا للغاية بما حققته إسرائيل من إنجازات في مختلف المجالات، منوهًا بأن حلم والده الذي لم يتحقق هو تحقيق السلام مع الفلسطينيين.

كما كشف "هيمي" بعض مقتطفات من حياة والده كانسان وأب "رائع" لأولاده، على حد قوله، فهو كان يساعد والدتهم في غسيل الأطباق وأعمال المنزل، كما أنه يمتلك روح دعابة قوية.

وفي مقابلة مع صحيفة "يوديشه ألجيماينه" الألمانية، قال "هيمي" إن والده قبل وفاته بقليل، أخبره أنه لم يتصور السنوات التأسيسية الأولى للدولة، والتي سيتم فيه إنجاز كل شيء في يوم من الأيام"، مضيفًا: "أنه أكيد قد ندم على أنه لم يحلم بالبلاد بعد الآن وأن أحلامه لم تكن أكبر، لقد تجاوزت إسرائيل توقعاته، بالطبع سيكون فخورًا جدًا برؤية ما حققناه".

وأوضح "هيمي" في مقابلته، أن والده لم يخبره عن حلمه الذي كان يريد إدراكه، لكنه يشك أنه في "صنع السلام"، إذ قال: "كانت أمنيته العميقة هي أن تعمل الدول المبتكرة أو الحديثة معًا عبر الحدود، وأن لن تكون هناك حروب أخرى، وأن لا أحد سيكون قويًا على حساب الآخر، حيث عالم من الفائزين بدون خاسرين، لكنه لم يعد يستطيع تنفيذ هذه الرغبات، لقد رأى كيف حققت إسرائيل ومصر السلام، وكيف حققت إسرائيل والأردن السلام، وكان يأمل أن نتمكن من تحقيق السلام مع الفلسطينيين قبل وفاته".

وردًا على سؤال كيف كان شمعون بيريز كأب، أجاب "هيمي"  أنه "كان شخص ملهم، فهو كان يريد دائماً خدمة المواطنين، كان يحب الناس، أتذكره كشخص يحترم الآخرين، كان لديه شعور قوي بالفكاهة، أحب القراءة وكان فضولي جدا".

 وتابع: "كان لديه اهتمام كبير بالتقنيات الجديدة، والدي كان يؤمن بأطفاله، كان مقتنعًا دائمًا أننا سنكتشف القدرات التي كانت فينا، كان مثالاً لنا، لن أنسى أبدًا عينيه وابتسامته. كان أبي مخلصًا جدًا. كان مجرد إنسان".

واستطرد: "علمني كيف أعيش حياة لا تختصر على نفسي واهتماماتي،  فمن خلاله علمت أنه من المهم إنشاء شيء مستدام، لذا أدير حاليًا مركز "بيريز للسلام" وأعتني بالمشاريع التي بدأها والمشروعات التي أراد أن يفعلها، ولذلك واصلت طريقي في عملي. أنا دائما أقول إنني أسير على خطاه، وأتمنى أن استمر على طريقه، لقد تأثرت بوالدي أكثر من أي شخص آخر في حياتي".

وبشأن القصص الذي رواها شمعون بيريز عن حياته الشخصية في كتابه"حياتي من أجل إسرائيل"، حول الشجاعة والمسئولية وقوة الأحلام"،  قال "هيمي"، إن "ما كان يفعله والدي في المنزل من أعمال أو مساعدة لوالدتي كان نوعًا من التنفيذ له والاسترخاء من الأعباء السياسية، فهو كان فخورًا جدًا بمساعدة  أمي في المنزل".

واختتم هيمي بيريز مقابلته، معقبًا أن والده كان يريد أن يستلهم الشباب من قصصه في كتابه "حياتي من أجل إسرائيل" حافزًا لبناء مستقبل أفضل، حيث قال: "كانت رسالته إلى الجيل الأصغر هي: الأمر متروك لنا لتشكيل المستقبل، الأمر متروك لنا لخدمة الأرض وتطوير الأفكار، الأمر متروك لنا أن نكون متفائلين ومرنين، اعتقد أبي أننا كنا في رحلة: من عالم قديم يكافح فيه الناس من أجل الأرض، إلى عالم جديد يعمل فيه الناس معًا لتطوير تكنولوجيات جديدة، كما يوضح الكتاب كيفية خلق مستقبل أفضل"، على حد قوله .

يذكر أن شمعون بيريز لعب دورًا محوريًا في الحياة السياسية الإسرائيلية، فشارك بتأسيس مجموعة من الأحزاب وكان رئيسا لحزب العمل لأطول مدة؛ 15 عاما من 1977 حتى 1992، وكان عضوا في البرلمان الإسرائيلي (الكنيست) لمدة 5 عقود، متقلدا عدّة وزارات ومناصب عليا في الدولة، كما أنه أحد مهندسي المفاوضات مع الفلسطينيين ومع الأردن.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • فجر

    05:06 ص
  • فجر

    05:05

  • شروق

    06:32

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى