• الخميس 20 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر06:03 م
بحث متقدم

واقعة صادمة تسببت في وفاة " الجبرتي"..تعرف عليها؟

الصفحة الأخيرة

الأرجح أنها للجبرتي وفق رواية عبد الرحمن الرافعي
الأرجح أنها للجبرتي وفق رواية عبد الرحمن الرافعي

عبد القادر وحيد

تسببت واقعة مقتل نجل المؤرخ المصري عبد الرحمن الجبرتي في التعجيل بوفاته ، بعد أن أصابته صدمة عنيفة ، عقب رؤية نجله " خليل" غارقا في دمائه وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة.

كان الجبرتي يجلس كعادته على مقعده ليكمل ما كتبه عن الثورة اليونانية، حيث دخل عليه ولده "خليل" مودعًا وهو ذاهب إلى عمله بالتوقيت في قصر محمد علي بشبرا.

انتهى خليل من عمله عند المغرب، في الطريق إلى بيته عائدًا ، ليخرج عليه جماعة من المجهولين، قيل بتحريض من "محمد بك الدفتردار" صهر محمد علي باشا، الذي أراد إسكات الجبرتي ومعاقبته على جرأته.

المجهولون قاموا بإمساك "خليل" وأخذوا يضربونه ضربًا شديدًا، حيث فقد الوعيّ، وربطوه برجل حمار، وأخذوا يطوفون به في الشوارع، لم يدر خليل سبب ذلك، ولم تتُح له الفرصة ليعرف، حيث وجده جماعة من الناس غارقًا في دمائه.

ومن  خلال إسطرلابه وأدواته عرفوا أنه ابن الشيخ الكبير عبد الرحمن الجبرتي، حيث حملوه إلى أبيه، كان لتوه منتهًيا من الصلاة، نظر إليهم وما يحملونه بين أيديهم، ليجد ولده خليل ينزف بالدم، فاقدًا للوعيّ، هرع الشيخ إلى ولده واحتضنه وحمله بين يديه، نظر إليه للمرة الأخيرة؛ فقد فارق خليل الحياة بين يديه.

انهار الجبرتي بعد تلك الحادثة حزنًا على فقد ولده، ورمى كراريسه، لم يعد يهتم بالتاريخ ولا بحوادثه؛ فحاضره كان أفجع مما دوّن في كتبه، تمادى به الحزن، فانعزل عن كل الناس، وبكى على ولده خليل بكاءً كثيرًا؛ حتى فقد بصره، ومات في فراشه حزنًا على ولده بعد تلك الحادثة بثلاث سنوات عام 1825.

يذكر أن الجبرتي تزوج وعمره 14 عامًا، وأنجب ولده خليل، وتعلق به تعلقًا شديدًا .

وقد جاءت وفاة الجبرتي جاءت قبل  السيد عمر مكرم ، حيث كان ينتظر الجميع ترجمة حافلة من الجبرتي عن حياة السيد مكرم ، لكن الموت كان أسبق للجبرتي من السيد عمر مكرم.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • عشاء

    07:29 م
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:22

  • مغرب

    17:59

  • عشاء

    19:29

من الى